Accessibility links

logo-print

كرزاي يطالب البرلمان الأفغاني تأجيل إجازته للمصادقة على الحكومة الجديدة


طالب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الاثنين البرلمان بتأجيل إجازته الشتوية إلى ما بعد الجلسة الخاصة التي سيتم فيها المصادقة على حكومته الجديدة.

وقال مكتب كرزاي إن الرئيس أصدر قرارا يمنع المشرعين من بدء عطلتهم قبل المصادقة على حكومته، وذلك بعد يومين من رفض المشرعين 17 مرشحا من بين 24 من أعضاء الحكومة الجديدة.

وأضاف البيان أن الرئيس سيتقدم بلائحة جديدة خلال أيام قليلة، لكنه لم يعط المزيد من التفاصيل.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية وحيد عمر إن رفض خيارات الرئيس حتى وإن لم يكن في مصلحته، يعكس جمال الديموقراطية، مضيفا أن الرئيس سيعيد النظر في تركيبة الحكومة وربما ستحصل تغييرات.

ضربة سياسية

غير أن الممثل الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان كاي ايدي وصف رفض البرلمان لمعظم وزراء كرزاي بـ"ضربة سياسية."

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ايدي قوله "إن ذلك يطيل الوضع بدون حكومة قادرة على العمل، وهو وضع مستمر منذ الصيف الماضي. وهذا مثير بشكل خاص للقلق في بلاد في حالة نزاع حيث هناك كم من التحديات يتوجب مواجهتها وحيث يتوجب التركيز على الإصلاحات الضرورية."

ولم ينل موافقة النواب سوى وزراء الدفاع والداخلية والمالية والتربية والثقافة والزراعة والصناعة، لكنها وزارات هامة ما يدل على ما يبدو على أن النواب لم يهدفوا إلى إعاقة عمل السلطة التنفيذية بشكل كامل.

وقد تم التجديد لوزيرين رئيسيين، هما وزير الداخلية محمد حنيف اطمر والدفاع عبد الرحيم ورداك اللذان يحظيان بدعم الدول الغربية.

ومن المقرر أن تبدأ إجازة البرلمان غدا الثلاثاء حيث تستمر 45 يوما، مما يعني أن كرزاي لن يتمكن من تقديم أسماء جديدة للمقاعد الوزارية الـ17 الشاغرة إلا اعتبارا من 20 فبراير/شباط المقبل.

XS
SM
MD
LG