Accessibility links

logo-print

حماس تقر ميزانية لقطاع غزة بأكثر من نصف مليار دولار معظمها من المساعدات


وافق المجلس التشريعي الذي تسيطر عليه حركة حماس في قطاع غزة على ميزانية تقدمت بها الحكومة المقالة بقيمة 540 مليون دولار لعام 2010 في ظل عجز تخطى 480 مليون دولار.

وقال النائب جمال نصار رئيس لجنة الموازنة في المجلس التشريعي الفلسطيني في مؤتمر صحافي في غزة إن الإيرادات المحلية لقطاع غزة يتوقع أن تبلغ تقريبا 55 مليون دولار، لكنه أحجم عن توضيح مصدر الـ485 مليون المتبقية، مكتفيا بالقول إن "المساعدات" التي تتلقاها حماس ستغطيها.

وأضاف نصار أن موازنة 2010 تشمل مساعدة بقيمة 30 مليون دولار "لدعم القدس وصمود أبنائها"، دون توضيح وجهة استخدام هذا المبلغ.

وندد النائب نصار بما أسماه بـ"استيلاء حكومة رام الله غير الشرعية على أموال المقاصة بالتعاون مع الاحتلال الإسرائيلي،" مشيرا إلى أن السلطات الإسرائيلية تقوم بتحصيل ضريبة القيمة المضافة ويدفع ما نسبته 75 بالمئة للحكومة في رام الله، في حين تحتفظ إسرائيل بـ25 بالمئة باعتبارها رسوم تحصيل بموجب اتفاق باريس.

وتم توقيع بروتوكول باريس وهو الملحق الاقتصادي لاتفاقية أوسلو، في 27 أبريل/نيسان 2004 في العاصمة الفرنسية.

وعلى الرغم من الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة إلا أن حماس تدفع بانتظام رواتب 22 ألفا من موظفيها المدنيين بينهم آلاف من عناصر قوات الأمن بعدما سرحت القوات الموالية لرئيس السلطة محمود عباس.
XS
SM
MD
LG