Accessibility links

logo-print

الهاشمي يطالب بتوجيه إنذار عراقي لإيران لسحب قواتها من أراضيه


قدم نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي مقترحا إلى الحكومة دعاها فيه لتوجيه إنذار إلى طهران لحملها على الرد على مذكرة الاحتجاج العراقية حول حقل الفكة النفطي، لافتا لاستمرار ما وصفه بالعدوان الإيراني على البئر الرابعة للحقل المذكور.

وحمل الهاشمي في مؤتمر صحافي عقده في بغداد صباح الثلاثاء جهات لم يسمها مسؤولية عدم صرف مبالغ خصصت لتثبيت الدعامات بين العراق وايران.

وفي سياق آخر، رفض الهاشمي التصريحات السلبية التي أطلقها أحد رجال الدين في السعودية حول المرجع الديني السيد علي السيستاني، داعيا للكف عن الإساءة إلى الآخرين.

ودعا الهاشمي أيضا مجلس النواب إلى الإسراع بتشريع قانون السلوك الانتخابي الذي أثار جدلا بين مختلف الكتل النيابية.

وكانت قوات عسكرية إيرانية توغلت الشهر الماضي داخل الأراضي العراقية وقامت بالتمركز حول حقل الفكة النفطي الواقع في محافظة ميسان جنوب شرق العراق، لتعلن طهران بعد ذلك انسحابها إثر استنكار الحكومة العراقية التصرف الايراني واعتباره تجاوزا على السيادة العراقية، لكن مصادر عراقية قالت إن الانسحاب الإيراني كان محدودا وإن القوات الإيرانية ما زالت داخل الاراضي العراقية.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG