Accessibility links

إيران تحظر على مواطنيها التعامل مع منظمات أجنبية اتهمت بالوقوف وراء المظاهرات


فرضت إيران اليوم الثلاثاء حظرا يمنع مواطنيها من الاتصال بعدد من المنظمات غير الحكومية الغربية وبوسائل الإعلام الأجنبية التي تبث برامجها باللغة الفارسية وبمواقع إلكترونية، متهمة إياها بإذكاء مشاعر الغضب والمساهمة في التظاهرات المعادية لحكومة طهران.

وأوضحت وزارة الاستخبارات، أن جميع المنظمات ووسائل الإعلام والهيئات المستهدفة، وعددها 60، لعبت دورا في التظاهرات المعادية للحكومة والتي اجتاحت إيران بشكل متكرر منذ فوز الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بولاية ثانية في الانتخابات التي أجريت في يونيو/حزيران الماضي. ويحظر القرار على الإيرانيين التعامل أو الاتصال مع المنظمات المشمولة بالحظر.

ومن بين المؤسسات التي أصبح التعامل معها محظورا جميع الشبكات الفضائية التي تبث من الخارج باللغة الفارسية بما فيها صوت أميركا وهيئة الإذاعة البريطانية BBC وراديو فاردا الذي تموله الولايات المتحدة، وصوت إسرائيل، والشبكات الفضائية التابعة لمجاهدي خلق، فضلا عن المواقع الالكترونية المرتبطة بقوى المعارضة.

كما دعت الوزارة أيضا الإيرانيين إلى عدم إقامة "اتصالات خارجة عن المألوف" مع الأجانب والسفارات الأجنبية والمنظمات المرتبطة بها.

يذكر أن السلطات ووسائل الإعلام القريبة من الحكومة قالت إن التظاهرات التي شهدتها إيران في الأشهر الأخيرة جاءت بفعل مؤامرة خارجية دبرتها الولايات المتحدة وإسرائيل وبريطانيا بصورة خاصة بمساعدة وسائل الإعلام الغربية.
XS
SM
MD
LG