Accessibility links

البيت الأبيض يؤكد إدلاء منفذ محاولة التفجير الفاشلة النيجيري بمعلومات استخباراتية قيمة


قال البيت الأبيض اليوم الثلاثاء إن محققي مكتب التحقيقات الفدرالي FBI تمكنوا من الحصول على معلومات استخباراتية "مفيدة" من النيجيري الذي حاول تفجير طائرة أميركية خلال عطلة أعياد الميلاد.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس إن عمر الفاروق عبد المطلب أمضى ساعات مع المحققين الفدراليين وإعطائهم معلومات مفيدة يمكن استخدامها في مجال العمل الاستخباراتي.

ولم يتطرق غيبس إلى طبيعة المعلومات أو فحواها.

وجاءت التصريحات الرسمية فيما يستعد الرئيس باراك اوباما للقاء رؤساء أجهزة الاستخبارات في البلاد اليوم الثلاثاء لتقييم مسار التحقيق الجاري في محاولة التفجير.

ويتهم النيجيري بمحاولة تفجير طائرة تابعة لشركة نورث وست ايرلاينز الأميركية في 25 ديسمبر/كانون الأول وعلى متنها قرابة 300 شخص بواسطة متفجرات كانت مخبأة في ملابسه الداخلية خلال رحلة بين امستردام وديترويت.

وشددت السلطات الأميركية عقب المحاولة الفاشلة من إجراءاتها الأمنية على المسافرين القادمين إلى الولايات المتحدة، وباشرت اعتبارا من اليوم الثلاثاء تطبيق إجراءات جديدة على مواطني 14 دولة في العالم بينهم مواطنو تسع دول عربية.

وتشمل الإجراءات الجديدة رعايا دول كوبا وإيران والسودان وسوريا التي تعد من "الدول الراعية للإرهاب" فضلا عن مواطني دول أخرى بينها أفغانستان والجزائر ولبنان وليبيا والعراق ونيجيريا وباكستان والسعودية والصومال واليمن سوف يواجهون "تدقيقا أمنيا خاصا" في المطارات الأميركية.
XS
SM
MD
LG