Accessibility links

logo-print

التلفزيون الاسرائيلي يقول إن ايهود باراك تلقى رسالة تهديد من مناهض لقرار تجميد الاستيطان


ذكرت القناة العاشرة في التلفزيون الاسرائيلي أن وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك تلقى رسالة تهديد، وقد وجهها على ما يبدو مستوطن يهودي مناهض لقرار تجميد الاستيطان الذي اتخذته الحكومة لمدة 10 اشهر.

وبحسب هذه القناة، فقد تلقى مكتب باراك هذه الرسالة صباح الثلاثاء ونقلت لاحقا الى جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي - شين بيت. ورفض مكتب باراك الادلاء باي تعليق. ووزارة الدفاع مكلفة بتطبيق قرار تجميد الاستيطان.

تشديد الحراسة على ايهود باراك

وشددت إسرائيل الحراسة على وزير دفاعها إيهود باراك إثر تلقيه تهديدات بالقتل تستهدفه وأفراد عائلته بسبب التجميد المؤقت للبناء الاستيطاني في الضفة الغربية، وفي الوقت ذاته قالت مصادر عسكرية رفيعة المستوى إنه لا يوجد خطر حقيقي على حياة وزير الدفاع.

نتانياهو يوافق على تجميد مؤقت

وتحت ضغط واشنطن، وافقت حكومة بنيامين نتانياهو اليميني على قرار تجميد مؤقت للبناء في مستوطنات الضفة الغربية حيث يقيم نحو 300 الف اسرائيلي.

ويفترض بهذا الاجراء تشجيع الرئيس الفلسطيني محمود عباس على استئناف مفاوضات السلام المعلقة منذ الهجوم العسكري الاسرائيلي على قطاع غزة قبل عام.

والتجميد لا يشمل لا القدس الشرقية ولا ثلاثة آلاف مسكن قيد البناء في الضفة الغربية ولا تشييد مبان عامة مثل الكُنس والمدارس والمستشفيات والحمامات التي تعمل وفق الطقوس الدينية. ولتهدئة غضب المستوطنين، جدد نتانياهو وعده باستئناف البناء في مستوطنات الضفة الغربية المحتلة فور انتهاء فترة التجميد.

XS
SM
MD
LG