Accessibility links

مقتل شرطي مصري وإصابة اثنين من الفلسطينيين في منطقة الحدود بين مصر وغزة


قال التلفزيون الرسمي المصري إن شرطيا مصريا قتل الأربعاء على الحدود بين مصر وقطاع غزة كما أصيب تسعة آخرون برصاص أطلق من الشطر الفلسطيني من مدينة رفح الحدودية.

من ناحية أخرى، عاد الهدوء إلى مدينة العريش بعد مواجهات استمرت حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء بين قوات الأمن المصرية وناشطين يرغبون في العبور إلى قطاع غزة عبر معبر رفح، وذكرت بعض الأنباء أن اثنين من الفلسطينيين أصيبا برصاص قوات الأمن المصرية، كما تحدثت الأنباء عن بدء تحرك القافلة باتجاه غزة.

وأفاد مسؤول أمني مصري في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية بأن الناشطين الذين يشاركون في قافلة شريان الحياة لكسر الحصار المضروب حول غزة توصلوا مع السلطات إلى اتفاق يفتح بموجبه الناشطون المداخل إلى ميناء العريش الذي احتلوه طوال الليل مقابل سحب الجنود المحاصرين للمنطقة.

وأوضح المسؤول أن الوضع الأمني هادئ في الوقت الراهن بعد خفض الوجود الأمني.

وكانت مصادمات قد وقعت بين الجانبين أسفرت عن إصابة خمسة وخمسين بمن فيهم خمسة عشر من رجال الشرطة وأربعون ناشطا.

وكان الناشطون قد احتجوا على قرار السلطات المصرية تحويل مسار جزء من شاحنات القافلة إلى معبر العوجة الذي يعني مرورها بالأراضي الإسرائيلية.

XS
SM
MD
LG