Accessibility links

كلينتون تزور استراليا ونيوزيلاندا وبابوا غينيا الجديدة


أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الأربعاء أن الوزيرة هيلاري كلينتون ستبدأ الأسبوع القادم زيارة إلى استراليا ونيوزيلاندا وبابوا غينيا الجديدة، حسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وستزور كلينتون كذلك هونولولو في هاواي حيث ستلقي كلمة حول "الحوار المتعدد الأطراف" مع منطقة آسيا والمحيط الهادىء وتلتقي القيادة العسكرية الأميركية في المحيط الهادىء.

التنمية من ركائز السياسة الخارجية

من ناحية أخرى، قال مسؤولون في وزارة الخارجية الاميركية الاربعاء أن كلينتون تريد أن تجعل التنمية من "ركائز" السياسة الخارجية الأميركية بنفس الأهمية التي تكتسيها الدبلوماسية والأمن.

فقد أوضحت ماري سلوتر مديرة الاستراتيجية السياسية قبل ساعات من الخطاب الذي القته الوزيرة الاميركية في هذا الصدد، أن التنمية "ضرورة استراتيجية واقتصادية واخلاقية وهي حاسمة بالنسبة للمصالح الاميركية ولتسوية مشاكل العالم".

وقد القت كلينتون خطابها في الوقت الذي كشف انعدام الاستقرار في اليمن وافغانستان وباكستان أن الولايات المتحدة في "حاجة ماسة إلى نتائج أفضل في مجال التنمية"، حسب المقربين منها.

وأعلن مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية راغيف شاه للصحافيين أن "التنمية والدبلوماسية يمكن أن تضاعفا قوة بلاد ما".

وقد اغتنمت كلينتون الفرصة لتشدد مجددا على دور النساء كمحرك للتنمية المستدامة في البلدان الفقيرة.

وقال شاه: "لدينا عدد كبير من المعطيات تدل على أن منح دولار إلى امرأة يشكل فرصة افضل للاستثمار في العناية بالأطفال والتربية والعائلة من منحه لرجل".

XS
SM
MD
LG