Accessibility links

المطالبة بالإسراع في إقرار قانون الخدمة والتقاعد العسكري


طالب رئيس مجلس النواب إياد السامرائي بإنصاف عناصر الجيش العراقي السابق من خلال الاعتراف بما قدموه في الحروب التي خاضها العراق في السنوات الماضية.

وحث السامرائي أثناء كلمة ألقاها في احتفالية نظمتها رابطة الخير للضباط المتقاعدين الأربعاء بمناسبة الذكرى الـ89 لتأسيس الجيش العراقي، مجلس النواب على ضرورة إقرار قانون الخدمة والتقاعد العسكري بعد الأخذ بعين الاعتبار "تشريع قانون المتضررين من العمليات العسكرية والإرهابية التي حصلت في العراق".

وقال السامرائي إن "ذهاب الجنود إلى القتال لم يكن مسيسا إنما أداءا للواجب الوطني والدفاع في أرض المعركة".

من جانبه، دعا عضو كتلة التوافق النيابية هاشم الطائي إلى تنقية "الجيش الحالي من الميليشيات وممن دخله بحزبية ضيقة وأن يرتقي إلى مستوى الأداء المهني الذي يحمي الحدود ويحمي الجبهات الداخلية من الإرهاب".

إلى ذلك طالب العميد المتقاعد عبد الحكيم محمود بمعاملة الضباط السابقين بنفس الامتيازات التي يعامل بها ضباط الجيش العراقي الحالي.

أما العميد المتقاعد ياوز عمر عدم تجهيز الجيش الحالي بالأسلحة الحديثة.

ومن المقرر أن يصوت مجلس النواب على قانون الخدمة والتقاعد العسكري للمرة الثانية في الأسبوع المقبل.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG