Accessibility links

logo-print

مقتل سبعة أشخاص في هجوم استهدف تجمعا للأقباط في صعيد مصر


قتل سبعة أشخاص على الأقل وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بليغة في صعيد مصر عندما أطلق ثلاثة مسلحين مستقلين سيارة النار على مجموعة من المسيحيين عقب قداس منتصف الليل بمناسبة عيد الميلاد لدى الأقباط.

وأفاد مصدر أمني مصري بأن الهجوم استهدف تجمعا للأقباط في سوقين تجاريين جنوب البلاد مما أدى إلى مقتل ستة أقباط ورجل أمن مسلم .

وقال المسؤول الأمني في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط دون أن يفصح عن هويته إن مجهولا يرافقه اثنان آخران في سيارة أطلقوا أعيرة نارية على مواطنين مسيحيين في منطقتين تجارتين بمدينة نجع حمادي بعد انتهاء قداس عيد الميلاد.

وذكر المسؤول أن المسلحين أطلقوا النار مرة أخرى في طريق الهروب على الجموع التي كانت موجودة أمام دير الأنبا بضابا. وكانت وزارة الداخلية المصرية قد أشارت إلى إن هذا الهجوم يشتبه في أن يكون انتقاما لاغتصاب شاب مسيحي فتاة مسلمة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في المدينة نفسها.

وقال بيان وزارة الداخلية أيضا إن الشهود حددوا هوية المهاجم الرئيسي في هذه العملية.

بدوره، قال القس كيرلس من مطرانية نجع حمادي إنه كانت لديه مخاوف من وقوع عمل انتقامي ليلة عيد الميلاد عند الأقباط بسبب تهديدات سابقة تلقاها هو وآخرون على هواتفهم المحمولة بعد واقعة اغتصاب الفتاة البالغة من العمر 12 عاما في نهاية العام الماضي.

XS
SM
MD
LG