Accessibility links

logo-print

فرنسا تبعد إمام مسجد تعتبره متطرفا إلى مصر


أعلن وزير الداخلية الفرنسي بريس اورتوفو أن فرنسا ابعدت اليوم الخميس إلى مصر إمام مسجد متطرفا كان يحض المصلين على العنف.

ووصف اورتوفو الإمام بأنه "إسلامي متطرف" مؤكدا أنه أصدر بحقه أمرا عاجلا بابعاده إلى مصر.

وقال في في بيان أصدره إن المصري علي ابراهيم السوداني، الذي وصفه بالشخص الخطير، اعتقل وأبعد إلى مصر بموجب أمر إبعاد طارئ.

واضاف ان "أجهزة الاستخبارات السرية رصدت هذا الشخص الخطير الذي دأب خلال الأشهر الماضية على إلقاء خطب تدعو إلى القتال ضد الغرب في العديد من المساجد في منطقة سين سان دوني.

وقال إن السوداني "أبدى احتقاره لقيم مجتمعنا وحرض على العنف".

ويعد الإمام السوداني رجل الدين الاسلامي التاسع والعشرين الذي يتم ابعاده من فرنسا منذ عام 2001، حسب أرقام وزارة الداخلية.

وأضافت الوزارة أن العدد الإجمالي للمتطرفين الإسلاميين المبعدين من فرنسا بلغ 129 شخصا.

XS
SM
MD
LG