Accessibility links

صيادو البصرة يشتكون من مضايقات الدوريات الكويتية والإيرانية


اشتكى صيادو الأسماك في محافظة البصرة من تكرار تعرضهم للمضايقات من قبل القوات الإيرانية والكويتية أثناء رحلات إبحارهم بحثا عن الصيد الذي يكاد ينعدم في المياه الإقليمية العراقية.

الصياد فراس كاظم قال لـ"راديو سوا" إن دوريات خفر السواحل أو القوة البحرية تعتدي على الصيادين "بالضرب المبرح، وبالنسبة إلى الإيرانيين فإنهم يصادرون اللنش وأحيانا يعتدون على الصيادين بالضرب".

ومن وجهة نظر قائمقام قضاء الفاو وليد الشريفي، فإن "هذه المضايقات والاعتداءات... تصل أحيانا إلى حد التعويق وهناك الكثير من الصيادين الذين تعرضوا إلى الإعاقة وأصيبوا بالشلل نتيجة الاعتداء عليهم من قبل الدوريات الكويتية والإيرانية".

وأشار الشريفي إلى أن "الحكومة العراقية على علم بتلك الانتهاكات المخالفة للقوانين والمعاهدات الدولية".

يذكر أن تلك الحوادث كان تقع بفترات زمنية متباعدة قبل عام 2003، لكنها تحولت بعد ذلك إلى ظاهرة أصبحت تهدد مهنة الصيد البحري التي كان يعتمد عليها الآلاف من سكان قضاء الفاو، والكثير منهم تخلوا عن هذه المهنة في غضون السنوات القليلة الماضية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG