Accessibility links

محكمة مغربية تصدر أحكاما بسجن 14 عضوا في جماعة إسلامية متشددة


أصدرت محكمة الجنايات في مدينة سلا المغربية يوم الخميس أحكاما بالسجن على 14 شخصا ينتمون إلى جماعة إسلامية متشددة أدينوا بالسعي لنشر الجهاد في منطقة الأندلس بأسبانيا والتخطيط لشن هجمات ضد أهداف مغربية.

وقالت وكالة الأنباء المغربية الرسمية التي أوردت النبأ إن المحكمة أصدرت بيانا أوضحت فيها أنها حكمت بسجن رشيد زرباني زعيم جماعة فتح الأندلس بالسجن 15 عاما.

وصدرت المحكمة أحكاما بالسجن لفترات تتراوح بين أربع إلى 10 سنوات على الأعضاء الـ13 الآخرين في الجماعة لإدانتهم بعدة اتهامات، بينها تخزين متفجرات لشن هجمات على أهداف مغربية وجمع أموال لشراء أسلحة وتقويض أمن الدولة والنظام العام.

ولم يتسن الحصول على تأكيد فوري لتقرير الوكالة من مسؤولي المحكمة.

وقالت الوكالة إن الخلية على صلة بإسلاميين متشددين آخرين في الجزائر وموريتانيا المجاورتين للمغرب، بالإضافة إلى فرنسا واسبانيا ودول في الشرق الأوسط.

وأضافت الوكالة إن الخلية خططت لتفجير مناطق سياحية بارزة لم تحددها في مدينة أغادير الجنوبية المطلة على المحيط الأطلسي وثكنات عسكرية مغربية في العيون، اكبر مدن الصحراء الغربية.

يشار إلى أن المغرب في حالة تأهب لمواجهة الإسلاميين المتشددين منذ عام 2003 عندما أدت تفجيرات انتحارية إلى مقتل 45 شخصا في الدار البيضاء.

وتقول الشرطة المغربية إنها قضت على أكثر من 60 خلية للمتشددين الإسلاميين منذ ذلك الوقت وأودعت أكثر من 2000 شخص السجن بعد محاكمتهم.

وتعتبر الأندلس قضية يلتف حولها الإسلاميون في المغرب وأماكن أخرى، بهدف إعادتها إلى الحكم الإسلامي.
XS
SM
MD
LG