Accessibility links

logo-print

السلطات المصرية تحظر دخول النائب البريطاني جورج غالواي إلى أراضيها


أعلنت وزارة الخارجية المصرية اليوم الجمعة أن النائب البريطاني جورج غالواي الذي قاد قافلة للمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة قد اصبح "شخصا غير مرغوب فيه" كما حظرت دخوله مستقبلا إلى الأراضي المصرية.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية إن الوزارة أبلغت غالواي بقرارها أثناء مغادرته لمصر من مطار القاهرة في وقت سابق من اليوم الجمعة بعد عودته من غزة التي قاد إليها قافلة "شريان الحياة" للمساعدات.

وأكد منظمو القافلة في بيان لهم أن السلطات المصرية "طردت" غالواي بعد إجباره على الصعود إلى حافلة على معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة ثم نقله إلى مطار القاهرة.

غير أن الخارجية المصرية لم تذكر أنها طردت النائب البريطاني بل أكدت أنه بات "شخصا غير مرغوب فيه" وأنه "لن يسمح له مستقبلا بالدخول إلى مصر".

وتخلل عبور قافلة "شريان الحياة" التي تألفت من 140 شاحنة وسيارة محملة بالأغذية والمعدات الطبية عدة حوادث.

ففي البدء اعترضت مصر على دخول القافلة إلى البلاد عبر مرفأ نويبع على البحر الأحمر وأجبرتها على العودة إلى سوريا للدخول عبر ميناء العريش على ساحل البحر المتوسط المخصص لدخول المساعدات الإنسانية.

وكانت مواجهات عنيفة قد اندلعت في العريش أمس الأول الأربعاء بين الشرطة المصرية ومشاركين في القافلة التي اجتازت معبر رفح مساء للدخول إلى قطاع غزة الخاضع لسيطرة حركة حماس.

كما منعت مصر في الأسابيع الماضية حوالى 1400 ناشط دولي وفدوا للمشاركة في "مسيرة الحرية لغزة" من عبور رفح، قبل أن تسمح لاحقا لحوالى مئة منهم بالدخول إلى القطاع الذي يتعرض لحصار كامل من جانب السلطات الإسرائيلية منذ سيطرة حركة حماس عليه منتصف عام 2007.

XS
SM
MD
LG