Accessibility links

بيت الثقافة والفنون يحتفي بالروائي أبو كاطع في ذكرى رحيله


احتفى بيت الثقافة والفنون في العاصمة بغداد بالكاتب والإذاعي شمران الياسري المشهور باسم "أبو كاطع" بمناسبة ذكرى رحيله.

وأكد الأدباء المحتفون بأبو كاطع على ألمعيته في الكتابة الصحفية والروائية.

وقال الصحفي عبد الرزاق الصافي في حديث لـ"راديو سوا" بالمناسبة إن أبو كاطع يعتبر رائدا كبيرا من خلال رباعيته التي جسدت الحياة الريفية في العراق من عشرينات القرن الماضي إلى خمسيناته.

فيما أشار الكاتب جمال العتابي إلى محاولات العديد من الأدباء لتقليد أسلوب أبو كاطع في انتقاد الأوضاع العامة على الصعد السياسية والاجتماعية، مشددا على أهمية دراسة ما وصفها بظاهرة أبو كاطع في الثقافة العراقية.

عرف شمران الياسري المعروف بأبو كاطع في الثقافة العراقية بمؤرخ الأدب الشعبي من خلال رباعيته الروائية التي كان لها تأثير كبير على الأدباء العراقيين الذين جاءوا بعده، وتمكن أن يتفرد بأسلوب خاص به اعتمد منهج السخرية الموجعة ليؤثر في الناس ويستقطبهم لعموده الصحفي المعنون "بصراحة أبو كاطع"، أو الاستماع إلى برنامجه الإذاعي "احجيها بصراحة يا أبو كاطع".

يشار إلى أن يوسف محسن شمران الياسري المعروف بأبو كاطع، ولد عام 1926 في قضاء الحي التابع لمحافظة واسط جنوبي بغداد، وكان يعد من السياسيين البارزين في تلك المرحلة، بيد أنه لم يتمكن من الموازنة بين الواقع السياسي للنظام وحريته في الكتابة في فترة الخميسنيات والستينيات من القرن الماضي، فغادر العراق إلى هنغاريا عام 1976 بعد أن تعرض إلى التعذيب الجسدي والنفسي ليتوفى في جيكوسلوفاكيا عام 1981.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG