Accessibility links

ميتشل يلتقي كوشنير في أولى محطات جولته في أوروبا والشرق الأوسط


توقعت مصادر فرنسية اليوم الاثنين أن تنجح جهود المبعوث الأميركي للشرق الأوسط جورج ميتشل والضمانات الأميركية للفلسطينيين والجهود العربية المكثفة في إقناع السلطة الفلسطينية بالعودة إلى مائدة التفاوض مع إسرائيل، وذلك في وقت أكدت فيه السلطة أنها أوفت بكافة التزاماتها في خطة خارطة الطريق.

وتأتي هذه التوقعات في وقت يبدأ فيه ميتشل جولة أوروبية شرق أوسطية بهدف دفع عملية السلام، يستهلها بزيارة العاصمة الفرنسية باريس التي يلتقي فيها بوزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير.

وتأتي جولة ميتشل في إطار مساعي تنسيق الجهود الأوروبية والأميركية بهدف إحياء مفاوضات السلام في الشرق الأوسط.

وسيبحث ميتشل مع كوشنير الدور الذي يمكن أن تقوم به فرنسا في إطلاق مفاوضات السلام السورية الإسرائيلية.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو طالب خلال زيارته الأخيرة إلى باريس الرئيس نيكولا ساركوزي بالقيام بدور الوسيط بدلا من تركيا وهو ما رفضه حينها الرئيس السوري بشار الأسد من باريس بالذات.

ويشير مراسل "راديو سوا" في باريس عزيز روحانا إلى أن معلومات دبلوماسية في العاصمة الفرنسية توحي إلى أن التحسن في العلاقات الإسرائيلية التركية في الأسابيع الأخيرة قد يحيي مجددا وساطة أنقرة.

وتوقعت المصادر أن تؤدي جهود ميتشل ورسائل الضمانات للفلسطينيين إلى جانب جهود مصر والسعودية والأردن إلى إقناع السلطة الفلسطينية بمعاودة المفاوضات مع إسرائيل.

ومن المقرر أن يتوجه ميتشل من باريس إلى بروكسل حيث يعقد يوم الثلاثاء اجتماعا للجنة الرباعية للشرق الأوسط قبل أن يبدأ جولته في الشرق الأوسط.


المزيد مع مراسل "راديو سوا" في باريس عزيز روحانا:
XS
SM
MD
LG