Accessibility links

مصر تعتبر أن بناء إسرائيل حاجزا على الحدود معها شأن داخلي


وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية اليوم الاثنين قرار الحكومة الإسرائيلية بناء حاجز أمني على طول حدودها مع مصر بأنه شأن إسرائيلي.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد وافقت أمس الأحد على إقامة حاجز على طول الحدود التي تمتد لمسافة 250 كيلومترا، مشيرة إلى أن القرار يهدف إلى منع المهاجرين غير الشرعيين والمسلحين والمهربين من التسلل إلى أراضيها.

وقال وزير الدفاع إيهود باراك "إن دولة إسرائيل بحاجة إلى هذا السياج لمنع دخول مهربي الأسلحة وتجار المخدرات والمهاجرين الباحثين عن العمل في إسرائيل، علما بأن بعض هؤلاء قد يقومون بأكثر من دور واحد، هذا فضلا عن وقف الأنشطة الإرهابية."

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول إسرائيلي قوله إنه يتوقع أن تبلغ كلفة المشروع الذي تقدم به الجيش الإسرائيلي ما بين مليار و1,5 مليار دولار.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قد أكد خلال اجتماع الحكومة الأسبوعي أن إسرائيل ستواصل السماح بدخول طالبي اللجوء الذين يأتي معظمهم من دارفور، لكنها لن تسمح باستخدام حدودها لإغراق البلاد بالعمال غير الشرعيين.

وتسعى إسرائيل إلى وقف التسلل عبر الحدود الإسرائيلية المصرية التي أصبحت نقطة عبور رئيسية للمهاجرين وطالبي اللجوء ومهربي المخدرات، وطلبت من مصر العمل على وقف عمليات التسلل هذه.

وتقول وزارة الداخلية الإسرائيلية إن نحو 300 ألف شخص من بينهم 100 ألف من العمال المهاجرين والسياح تجاوزوا فترة إقامتهم المسموح بها في إسرائيل التي يبلغ عدد سكانها سبعة ملايين نسمة. إلا أن جماعات حقوق الإنسان تقول إن هذه الأرقام مبالغ فيها.

وتتعرض مصر لانتقادات منظمات حقوق الإنسان بسبب سياستها القاسية حيال المهاجرين الأفارقة الذين يؤكدون أنهم يريدون التوجه إلى إسرائيل هربا من الفقر.
XS
SM
MD
LG