Accessibility links

دعوة لوقف التصعيد الإعلامي بين الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة تغيير


أعرب الاتحاد الإسلامي الكردستاني عن قلقه من تصاعد التوتر وتبادل الاتهامات بين حزب الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة تغيير.

وأوضح مسؤول المكتب السياسي في الحزب هادي علي أن حزبه طلب من الطرفين وقف تبادل الاتهامات والعمل على حل الخلافات بالحوار بدلا من التصعيد الإعلامي.

وأكد علي في حديث لمراسل "راديو سوا" تأييد حزبه للقرارات والتوصيات التي صدرت من اجتماع رئيس الإقليم مسعود البرزاني مع الأحزاب والأطراف السياسية في الإقليم.

يذكر أن اجتماع الأحزاب السياسية مع رئيس الإقليم يوم الأحد المنصرم تمخضت عنه الدعوة إلى وقف التراشق الإعلامي بين جميع المكونات السياسية في الإقليم، واستمرار عمل اللجنة المشكلة للنظر في شكاوى الموظفين الذين تم طردهم من وظائفهم، والعمل على إنهاء مظاهر العنف عبر تشكيل لجنة يرأسها وزير داخلية الإقليم بعد أن شهدت مناطق من الإقليم توترا واضحا إثر التصعيد الإعلامي بين الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة تغيير في الآونة الأخيرة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" خوشناف جميل:

XS
SM
MD
LG