Accessibility links

logo-print

امتعاض في الرمادي من إغلاق الطرق بعد التفجيرات الأخيرة


أبدى عدد من المواطنين في مدينة الرمادي انزعاجهم من الإجراءات الأمنية المشددة التي أدت إلى إغلاق العديد من شوراع المدينة.

وأعرب عدد من سائقي مركبات الأجرة عن امتعاضهم من إغلاق عدد من الطرق الرئيسة في المدينة بعد التفجيرات الأخيرة.

ويناشد أحد سائقي "التاكسي" مسؤولي المحافظة إعادة فتح الطرق لتسهيل تنقلهم.

ويشكو سائق آخر في حديث لمراسل "راديو سوا" من تأثر عمله بسبب إغلاق الطريق الرئيس في المدينة.

من جانبه، أكد معاون محافظ الأنبار للشؤون الإدارية حكمت جاسم أن التشديد في الإجراءات الأمنية جاءت وفق خطة أعدت من قبل الأجهزة الأمنية لحماية أهالي المدينة من الهجمات المسلحة.

وشهدت مدينة الرمادي انتشارا غير مسبوق لقوات الفرقة السابعة التابعة للجيش العراقي في نقاط السيطرة التي كانت مقتصرة على وجود عناصر من شرطة الأنبار قبل وقوع التفجيرين المتزامنين اللذين شهدتهما مدينة الرمادي في الثلاثين من الشهر الماضي، فضلا عن تكثيف نقاط التفتيش وإغلاق الطرق الرئيسة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG