Accessibility links

خسارة مذلة للمنتخب الجزائري في أولى مبارياته ضمن نهائيات كأس الأمم الأفريقية


فجرت مالاوي مفاجأة من العيار الثقيل عندما ألحقت خسارة مذلة بالجزائر 3-صفر الاثنين في ختام الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى في النسخة الـ27 من نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي تستضيفها أنغولا حتى 31 يناير/كانون الثاني الحالي.
وسجل راسل موافوليروا (17) وايفيس برايسون كافوتيكا (35) ودايف باندا ( و48) الأهداف.

قدمت الجزائر عرضا مخيبا وهي التي حجزت بطاقتها إلى نهائيات كأس العالم المقررة في جنوب أفريقيا الصيف المقبل عن جدارة على حساب مصر بطلة القارة السمراء في النسختين الأخيرتين.

تأثر المنتخب الجزائري بغياب صانع ألعابه نجم لاتسيو الايطالي مراد مغني بسبب الإصابة إلى جانب المدافع عنتر يحيى المصاب بدوره.

كانت أول محاولة للجزائر عن طريق تسديدة عبد القادر غزال أبعدها الحارس بصعوبة قبل أن يشتتها الدفاع (5)، وردت مالاوي بضربة رأسية لراسل موافوليروا مرت بجوار القائم الأيسر للحارس فوزي الشاوشي (8).
ونجحت مالاوي في افتتاح التسجيل عندما حاول الحارس الشاوشي تشتيت كرة داخل المنطقة فارتطمت بالمهاجم ايسو كانييدا وتهيأت أمام موافوليرو الذي تابعها بقوة من مسافة قريبة داخل المرمى الخالي (17).

وأهدر رفيق الصايفي فرصة ذهبية لأدراك التعادل عندما تلقى كرة متقنة من كريم زياني فكسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس سانود لكنه سدد فوق العارضة (25).
وعززت مالاوي بهدف ثان عندما مرر موزيس تشافولا كرة عرضية من الجهة اليسرى طار لها ايفيس برايسون كافوتيكا برأسه وتابعها قوية داخل مرمى الشاوشي (35).

وفي مستهل الشوط الثاني، أضاف دايف باندا الهدف الثالث اثر هجمة منسقة حيث وصلته الكرة داخل المنطقة فسددها زاحفة ارتدت من القائم وعادت إليه فأطلقها مرة ثانية داخل المرمى (48).

اندفعت الجزائر نحو مرمى مالاوي سعيا لتقليل الفارق والعودة إلى المباراة إلا أن جميع محاولاتها باءت بالفشل، ليطلق الحكم صافرة النهاية بفوز مستحق للمنتخب المالاوي.
XS
SM
MD
LG