Accessibility links

logo-print

إجراءات أمنية مشددة في بغداد تحسبا لوقوع هجمات


شهدت بغداد صباح الثلاثاء قطع العديد من الجسور والطرق الرئيسة وتشديدا في الإجراءات الأمنية في مدينة الصدر وبغداد الجديدة وشارع فلسطين وأحياء أخرى في جانب الرصافة، فضلا عن مناطق البياع والدورة والإعلام والجهاد في جانب الكرخ.

الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ أوضح أن معلومات أدلى بها مواطن عراقي حول مخطط للقيام بتفجيرات تستهدف تجمعات سكانية داخل بغداد كانت السبب وراء فرض الحظر، من دون أن يحدد الجهات الضالعة بهذا المخطط.

" الدباغ: التهديد الأمني موجود وبغداد معرضة لتفجيرات "



وأكتفى الدباغ بالقول إن التهديد الأمني موجود وبغداد معرضة لتفجيرات و"المعلومة تنصب على الموضوع".

ونفى الناطق باسم وزارة الدفاع محمد العسكري أن يعود سبب فرض منع التجوال إلى اكتشاف وجود خطة للقيام بانقلاب عسكري من قبل فرقة تابعة للوزارة.

وأوضح العسكري قائلا إن الحظر جاء بسبب تلقي "معلومات استباقية لأماكن للتفجير وصنع العبوات والمفخخات وليس هناك موضوع يتعلق بإي انقلاب عسكري".

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:

XS
SM
MD
LG