Accessibility links

تركيا تحتج على إهانة سفيرها في إسرائيل وتذكر بعلاقاتها التاريخية مع اليهود


استدعت وزارة الخارجية التركية اليوم الثلاثاء السفير الإسرائيلي لدى أنقرة احتجاجا على الطريقة التي تم فيها التعامل مع السفير التركي في تل أبيب، إثر اتهام رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان إسرائيل بتهديد الاستقرار في المنطقة.

وقالت مصادر في الخارجية التركية إن مساعد الوزير فريد سينيرلي أوغلو التقى السفير الإسرائيلي غابي ليفي وأعرب له عن استياء بلاده من استدعاء نائب وزير الخارجية الإسرائيلية داني أيالون السفير التركي أوغوز جيليكول يوم أمس الاثنين.

وكانت وسائل الإعلام الإسرائيلية قد ذكرت أن السفير التركي أرغم على الانتظار طويلا في رواق قبل أن يلتقيه أيالون في مكتبه بالكنيست، حيث خصص له كرسي منخفض الارتفاع ليظهر الأول وكأنه أعلى منزلة وأكثر قوة.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن أيالون رفض مصافحة السفير التركي عندما طلب منه الصحافيون ذلك وقال بالعبرية: "لا نريد سوى أن يظهر وهو جالس في مستوى أدنى منا،" مشيرة إلى أن أيالون أصر على أن يتم وضع العلم الإسرائيلي بينه وجيليكول.

وقد انتقد مسؤول في وزارة الخارجية الإسرائيلية تصرف أيالون ووصفه بأنه مثير للخجل، مضيفا أنه لن يسفر سوى عن تذكية الاضطرابات بين أنقرة وتل أبيب.

تصرف يعارض مصلحة إسرائيل

في السياق ذاته، اعتبر وزير التجارة والعمل الإسرائيلي بنيامين بن إليعازر أن تصرف أيالون لم يكن ضروريا، وقال إنه كان يتوجب الحفاظ على كرامة السفير التركي لأنه ليس من مصلحة إسرائيل إضافة تركيا إلى قائمة الدول المعادية لها.

وتعتبر تركيا الحليف الرئيسي لإسرائيل في المنطقة منذ عام 1998 عندما وقع الجانبان اتفاق تعاون عسكري. غير أن العلاقات بينهما تدهورت قبل عام عندما وجهت أنقرة انتقادا شديدا للهجوم المدمر الذي شنته إسرائيل في قطاع غزة شتاء عام 2008.

تاريخ مشترك

ودافعت وزارة الخارجية التركية في بيان صدر عنها اليوم الثلاثاء عن تصريحات اردوغان وقالت إنها كانت انتقادا لسياسات إسرائيل في قطاع غزة فقط، مشيرة إلى أن رئيس الوزراء شدد على العلاقات التاريخية التي تجمع بين الأتراك واليهود.

وأضاف البيان "أن تركيا ساعدت إسرائيل متى احتاجت على امتداد التاريخ، وان التعايش السلمي بين الأتراك واليهود ما هو إلا دليل قاطع على الاحترام المتبادل والاعتدال،" وعليه، وفقا للبيان، فان الاتهامات الإسرائيلية لتركيا بمعاداة السامية عارية من الصحة.

XS
SM
MD
LG