Accessibility links

1 عاجل
  • كيري يبدي تفاؤلا بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق مع موسكو حول الوضع في حلب

اكتشاف قطع أثرية ترجع لـ 300 عام قبل الميلاد في رفح


أعلن وزير السياحة والآثار في الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس الاثنين عن اكتشاف قطع أثرية بينها 1300 قطعة من العملات النقدية الفضية الكبيرة والصغيرة، عمرها حوالي 300 عام قبل الميلاد في مدينة رفح، قرب الحدود مع مصر جنوب قطاع غزة.

وقال محمد الاغا وزير السياحة والآثار في مؤتمر صحفي عقده في رفح أن أهم اكتشاف هو العثور على 371 من القطع النقدية الكبيرة يبلغ معدل وزن القطعة منها 17 غراما و928 من القطع الصغيرة يبلغ معدل وزنها 5,4 غرامات.

وأشار إلى أن من بين القطع التي عثر عليها في منطقة "تل زعرب" غرب رفح هون من صخور البازلت الأسود وقطعة مرسوم عليها صليب إضافة إلى بعض الأقواس التي تعود إلى العام عام 320 قبل الميلاد.

وبعد أن عرض الأغا نماذج من القطع المكتشفة خلال المؤتمر الصحفي، أوضح أنه عثر كذلك على سرداب غريب الشكل له مدخل مسدود شبيه بمداخل القبور غير المعروف ماهيته حيث تحتاج هذه المنطقة لدراسة معمقة وتنقيب وبحث.

وذكر الأغا أن القطع المعدنية الأثرية تحمل على احد وجهيها رسما بارزا لطائر البوم الذي يعبر في الثقافة اليونانية عن الحكمة وتعبر عن القوة والشموخ الذي وصلت إليه قوة الدولة اليونانية في ذلك الزمان، وتابع أن هذه العملات لها اسم رسمي "الدراخما" وتسمية شعبية أخرى "البوم".

وأوضح الأغا أن الكشف هو أهم اكتشاف اثري وتاريخي في فلسطين منذ عقود مما يجسد البعد التاريخي والحضاري والثقافي لفلسطين وموقعها الجغرافي.

وأكد الأغا على الحاجة إلى مشاركة الخبراء في الآثار والأجهزة المختلفة اللازمة للمزيد من الاكتشاف والفحص والبحث والتوثيق والتنقيب.

وبدأت وزارة السياحة والآثار الفلسطينية منذ قدوم السلطة الفلسطينية عام 1994 بأعمال التنقيب في مناطق مختلفة في قطاع غزة وفقا لدراسات تاريخية تفيد بوجود أثآر لحضارات متعددة في القطاع.
XS
SM
MD
LG