Accessibility links

logo-print

اوباما يؤكد مضي واشنطن في تقديم المساعدة لهايتي التي تعرضت لهزة أرضية قوية


أكد الرئيس باراك أوباما مضي الولايات المتحدة في تقديم المساعدة العاجلة لهايتي في أعقاب الزلزال الأرضي الذي ضرب المنطقة هناك مساء الثلاثاء وبلغت قوته سبع درجات على مقياس ريختر، وأشار أوباما في بيان الى أن حكومته تراقب الوضع عن كثب. وقال أوباما ان فكره وصلواته تتوجه الى الذين ضربهم هذا الزلزال .

واعلنت الحكومة الاميركية مساء الثلاثاء ارسال اول فريق انقاذ الى هايتي للعمل على تفتيش الانقاض بحثا عن احياء بعد الزلزال . ويتألف الفريق من 72 شخصا وستة كلاب ويحملون معهم خصوصا حوالى 48 طنا من تجهيزات الانقاذ، حسب ما جاء في بيان للوكالة الاميركية من اجل المساعدة على التنمية.

شهود يتحدثون عن مئات القتلى

وقد أوقع الزلزال العنيف الذي ضرب هايتي الثلاثاء مئات القتلى، حسب ما ذكر عدد من الشهود في الساعات الاولى بعد وقوع الكارثة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية فيليب كراولي ان الدبلوماسيين الاميركيين في بورت او برنس شاهدوا العديد من الجثث في الشوارع وعلى الارصفة وقد قضوا تحت الانقاض.

وأعلن مسؤول في الامم المتحدة الثلاثاء ان عددا كبيرا من موظفي المنظمة الدولية في هايتي هم في عداد المفقودين بعد الزلزال العنيف الذي ضرب الجزيرة واوقع خسائر مادية جسيمة في مقر بعثة الاستقرار التابعة للامم المتحدة في البلاد.

انهيار القصر الرئاسي في هايتي

وقد اعلن تلفزيون هايتي الذي يلتقط بثه على الانترنت من واشنطن ان ابنية حكومية عدة بينها القصر الوطني الرئاسي انهارت الثلاثاء نتيجة الزلزال القوي الذي ضرب هايتي مما أثار حالة من الفوضى والذعر في البلاد.

وفي حديث لشبكة CNN، وصف السفير الأميركي لدى هايتي ريموند جوزيف بأن ما حدث كارثة على أكثر من مستوى. ووصف موظف في مجال الإغاثة الوضع في بور او برنس بانه "فوضوي" واعرب عن خشيته من وقوع "الاف القتلى"، حسب ما قال مسؤول في المنظمة الاميركية غير الحكومية "كاثوليك ريليف سيرفيسيز".

وقال لاين هارتيل "انها الفوضى، الغبار يتكدس في المدينة وانهارت منازل. واعتبر ان آلاف الاشخاص ربما لقوا حتفهم" في الزلزال. واضاف "انها اسوأ هزة ارضية شعرت بها في حياتي". ونقلت الأنباء عن شهود عيان قولهم إن حالة من الفوضى تسود البلاد جراء انهيار المباني وأضافوا أن هناك العديد من القتلى والجرحى تحت الأنقاض. وتعتبر هايتي افقر دول القارة الاميركية.

XS
SM
MD
LG