Accessibility links

النائب كنا ينتقد قرار استبعاده من المشاركة في الانتخابات البرلمانية


رجح النائب المسيحي في مجلس النواب يونادم كنا والمشمول بقرار الاستبعاد من المشاركة في الانتخابات التشريعية المقبلة بحسب قوانين هيئة المساءلة والعدالة، رجح وقوف دوافع سياسية وراء قرارات الهيئة. ودعا كنا في الوقت نفسه الهيئة التميزية المشكلة من قبل مجلس القضاء الأعلى والمكلفة بالنظر في طعون المرشحين المستبعدين، إلى الأخذ بنظر الاعتبار المواقف السياسية الايجابية للمرشحين.

وقال كنا في حديث مع مراسل "راديو سوا" إن "هناك توجها لدعم مشروع المصالحة الوطنية وإعادة اللحمة إلى نسيج المجتمع وربما هناك دوافع سياسية أخرى عدا الجوانب القانونية".

وأشار كنا إلى إمكانية استثناء بعض المرشحين المشمولين بقرارات هيئة المساءلة والعدالة بناء على الصلاحيات المخولة لرئيس الوزراء "نظرا للمصلحة العامة".

يشار إلى أن هيئة المساءلة والعدالة كانت قد استبعدت نحو 500 مرشح للانتخابات من مختلف الكيانات السياسية لارتباطهم بحزب البعث المنحل، الأمر الذي أثار جدلا واسعا حول قراراتها في الأوساط السياسية والشعبية.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG