Accessibility links

خبراء يشككون بقدرة العراق على رفع انتاج النفط إلى مستويات قياسية


شكك الخبير في الشؤون الاقتصادية هاشم ذنون بتصريحات المسؤولين الحكوميين بشأن زيادة انتاج العراق للنفط الخام، واصفا إياها بالدعاية السياسية، لأن العراق، وبحسب تعبيره، لا يمتلك الآليات الانتاجية اللازمة للسيطرة على هكذا زيادة.

وقال ذنون في حديث مع "راديو سوا" إن هناك "مبالغة كبيرة" في هذه التصريحات، مشيرا إلى أن "الزيادة المقبولة في الانتاج تكون في حدود أربعة ملايين ونصف المليون أو خمسة ملايين" برميل يوميا.

لكن الناطق الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد أكد أن معدلات الإنتاج التي أعلنت الوزارة أنها تطمح بالوصول إليها جاءت ضمن جولتي التراخيص النفطية الأولى والثانية وقد أعلنت عنها شركات عالمية تعاقدت مع الوزارة.

وعرض جهاد معدلات الإنتاج التي تعهدت الشركات الأجنبية الفائرة بالوصول إليها خلال الأعوام الستة القادمة.

يشار إلى أن جولة التراخيص الثانية بدأت يوم الـ 11 من الشهر الماضي في مقر وزارة النفط، وأعلن الوزير حسين الشهرستاني خلالها إن إنتاج العراق سيصل إلى أكثر من 11 مليون برميل يوميا خلال السنوات الست القادمة.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG