Accessibility links

بان كي مون يزور هايتي الأحد ويبدي تخوفه من حدوث خلل خطير في النظام العام هناك


أعلنت الأمم المتحدة الجمعة أن الأمين العام للمنظمة الدولية بان كي مون سيتوجه يوم الأحد المقبل إلى هايتي لتأكيد تضامنه مع سكان هذا البلد وموظفي الأمم المتحدة هناك وتقدير حاجاتهم، وذلك بعد الزلزال الذي وقع الثلاثاء.

وكان بان قد أبدى تخوفه من حدوث خلل في النظام العام في هايتي بسبب حالة الإحباط الشديد التي يعيشها نحو ثلاثة ملايين مشرد دون طعام أو مأوى.

وقال بان في مؤتمر صحافي إن الدمار والأضرار أصابت نحو 50 بالمئة من المباني في العاصمة بورت أو برنس، وأن الحاجة لا تزال ماسةً إلى مزيد من الفرق الطبية والمساعدات العاجلة.

وأضاف بان أن "التقديرات الأولية من فرق الأمم المتحدة تشير إلى أن أضرارا بالغة أصابت البنية التحتية في عاصمة هايتي والمناطق المتضررة الأخرى."

وأعلن الأمين العام أن قدرة استيعاب المطار لا تزال محدودة، وأن الكثير من الطرق العامة لا يزال مقطوعا ورغم ذلك فقد وصل إلى هايتي 24 فريق إنقاذ من دول عدة.

وقال بان إنه سيزور هايتي في وقت قريب الأسبوع المقبل.

يشار إلى أن الأمم المتحدة وجهت اليوم الجمعة نداء عاجلا إلى المجتمع الدولي لجمع 562 مليون دولار لمساعدة هايتي، حيث اعتبرت أن مليوني شخص يحتاجون إلى مساعدة غذائية فضلا عن 300 ألف مشرد.

ووجه مدير الشؤون الإنسانية جون هولمز النداء من مقر المنظمة الدولية في نيويورك، موضحا أن هذه الأموال ستخصص في شكل عاجل لتأمين مواد غذائية ومعدات طبية ومياه وخيم.

وسبق أن التزم 20 بلدا ومؤسسة وشركة تقديم 268.5 مليون دولار وفق مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة.
XS
SM
MD
LG