Accessibility links

كلينتون تتوجه الى هايتي لتأكيد تضامن واشنطن بعد الزلزال الذي دمر90 بالمئة من مباني العاصمة


تتوجه وزيرةُ الخارجية هيلاري كلنتون السبت إلى هايتي، حيث من المقرر أن تجتمع مع الرئيس رينيه بريفال في مطار العاصمة بورت او برنس ، وقالت إنها ستؤكد خلال زيارتها دعمَ وتضامن الولايات المتحدة مع هايتي وشعبها المنكوبة بزلزال ضربها الثلاثاء الماضي.

ومن المقرر أن تحمل الطائرةُ التي سُتقل كلينتون مساعدات لهايتي، وتُقدر السلطات أن الزلزال أسفر عن مصرع أكثر من 100 ألف شخص وشرد نحو ثلاثة ملايين آخرين.

الزلزال دمر معظم العاصمة

هذا وقال وزير الداخلية في هايتي انتوني بين إيمي إن السلطات تمكنت من احصاء 50 ألف جثة إلى الآن، في حين قال وزير الصحة إن الزلزال دمر معظم العاصمة.

وقالت الأمم المتحدة إن 90 بالمئة من المباني في منطقة غرب عاصمة هايتي بورت او برنس دمرت من شدة الزلزال وشددت على أن عمليات البحث والانقاذ لا تزال متواصلة، وأن الحاجة ماسة للمساعدات الطبية .

وقالت الأممُ المتحدة إن الزلزال الذي ضرب هايتي الثلاثاء الماضي هو أسوأ كارثة تواجهها المنظمة الدولية. وأشارت المتحدثة باسم مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للأمم المتحدة اليزابيث بيرس إلى أن معظم البنى التحتية في المناطق المنكوبة دمرت من شدة الزلزال.

في الوقت ذاته، قال جون هولمز وكيلُ الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية وتنسيق جهود الاغاثة إن حجمَ الدمار الذي خلفه الزلزال هائل: " إن من الأسباب الرئيسية للدعوة التي نوجهها لتقديم الاغاثة لهايتي هو أننا نقدر أن عدد المتضررين يصل إلى ثلاثة ملايين يحتاجون لمساعدات فورية ومساعدات على مدى الستة أشهر القادمة."

وأكد هولمز الذي يزور هايتي عزمَ الجميع اعادة اعمار ما دمره الزلزال: " لقد سمعنا من عدد من الأشخاص ومن حكومة هايتي نفسها التصميمَ على عدم الاستسلام للكارثة، كما أن المجتمع الدولي مصممٌ على ضرورة أن تتمَ اعادة الاعمار بصورة أفضل ، وأن ننظر إلى المسألة على أنها كارثةٌ سنحولها الى فرصة على الرغم من صعوبة ذلك في المرحلة الراهنة."

عدد القتلى قد يرتفع الى 200 الف

وقد بلغ من حجم الأضرار التى اصابت هايتى جراء الزلزال الذى ضرب أراضيها الثلاثاء الماضي أن نقلت وكالات أنباء عن العاملين فى مدافن بورت او برنس الرئيسية فى هايتى عدم استطاعتهم دفن المزيد من الجثامين، حيث أن المدافن لم تعد تتسع لذلك.

وقد سبق أن أعلن الصليب الأحمر عن مقتل نحو 50 ألف شخص جراء الكارثة فيما أفادت مصادر بالحكومة المحلية فى هايتى باحتمال ارتفاع أعداد الضحايا لتشرف على الـ 200 ألف قتيل .

تضامن اميركي كامل مع هايتي

وقد أكد الرئيس باراك أوباما في اتصال هاتفي برئيس هايتي رينيه بريفال تضامن الولايات المتحدة الكامل مع هايتي على المدي القريب والبعيد لمساعدتها على تخطي عواقب الزلزال. وقال اوباما في كلمة مقتضبة القاها في البيت الابيض:

"هذا الصباح وصلت حاملة الطائرات كارل فنسن وعلى متنها مروحيات التي ستعمل على توفير المساعدة في الايام المقبلة".

بان كي مون سيتوجه الى هايتي

من جهتها أعلنت الأمم المتحدة أن أمين عام المنظمة الدولية بان كي مون سيتوجه الأحد الى هايتي للتعرف على حجم الكارثة التي حلت فيها والاعراب عن تضامنه مع شعبها وحكومتها.

وكانت الأمم المتحدة قد وجهت الجمعة نداء عاجلا الى المجتمع الدولي لجمع 562 مليون دولار لمساعدة هايتي، وقالت ان مليوني شخص يحتاجون الى مساعدة غذائية فضلا عن 300 الف مشرد.

وأوضح مدير الشؤون الانسانية جون هولمز امام ممثلي الدول الاعضاء ان هذه الاموال ستخصص بشكل عاجل لتأمين مواد غذائية ومعدات طبية ومياه وخيم.

XS
SM
MD
LG