Accessibility links

logo-print

مجلس البصرة يحذر من احتمال استمرار تدهور خدمات الكهرباء في فصل الصيف


أعرب مسؤول محلي في البصرة عن خشيته من احتمال استمرار تدهور واقع الكهرباء في فصل الصيف المقبل على الرغم من المشاريع التي تقوم بتنفيذها وزارة الكهرباء.

وقال مدير دائرة توزيع الكهرباء في البصرة صباح عبد الواحد إن وزارة الكهرباء في طور تنفيذ عدد من المشاريع التي سوف تؤدي إلى تطوير شبكة توزيع الطاقة الكهربائية في المحافظة، مشيرا في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن تلك المشاريع تشمل إنشاء خطوط جديدة وصيانة بعض الخطوط القديمة.

وأضاف أن "هناك مشاريع تندرج ضمن خطة إنعاش الأهوار تتضمن إنشاء محطة جديدة في منطقة النشوة وإذا أنجزت هذه المشاريع وغيرها فأنها سوف تسهم في استقرار التيار الكهربائي".

وبحسب نائب رئيس مجلس محافظة البصرة الشيخ أحمد السليطي فإن واقع إنتاج وتوزيع الطاقة الكهربائية سوف يضع الحكومة المحلية في موقف محرج أمام المواطنين في فصل الصيف المقبل "ما لم تحدث معجزة".

وأضاف السليطي أن الزيادة التي وعدت بها وزارة الكهرباء وهي 250 ميكا لن تغير واقع الكهرباء في المحافظة "كون شبكة التوزيع متهرئة وقديمة ولا تستوعب أية زيادة".

يذكر أن المواطنين في محافظة البصرة عانوا بشدة في فصل الصيف الماضي من تدهور قطاع الكهرباء في ظل ارتفاع درجات الحرارة وتأثر المحافظة بموجات الرطوبة العالية والتي عادة ما تسفر عن توافد المواطنين بكثافة على المستشفيات العامة لمعالجة حالات الاختناق التي يصابون بها.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG