Accessibility links

كلينتون تصل إلى بورت أو برنس وواشنطن تواصل إرسال المساعدات الإنسانية


وصلت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون السبت إلى هايتي على متن طائرة تحمل إمدادات إغاثة فيما تواصل الولايات المتحدة إرسال المساعدات بكميات كبيرة بعد أربعة أيام على حصول زلزال مدمر، قال مسؤولون محليون إنه قتل ما يصل إلى 200 ألف شخص.

وأوضحت كلينتون وهي أرفع مسؤول أميركي يتوجه إلى هايتي منذ وقوع الزلزال أنها ستبحث مع رئيس هايتي رينيه بريفال كيفية مساهمة الولايات المتحدة في مواجهة مشكلة النقص في الوقود وصعوبات أخرى تعرقل عمليات الإغاثة.

وقالت كلينتون للصحافيين الذين رافقوها إنها تريد "الاستماع إلى بريفال للتأكد من أننا على قدر رد الفعل المطلوب".

وأفادت كلينتون وراجيف شاه مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID بأن برنامج الأغذية العالمي أقام مراكز لتوزيع المياه والغذاء في 14 موقعا في العاصمة بور أو برانس.

وقال شاه "نسعى إلى توسيع هذا الأمر".

كلينتون ترفض الانتقادات

هذا وقد رفضت كلينتون الانتقادات بسبب الفوضى التي رافقت وصول كميات كبيرة من المساعدات إلى مطار بور او برنس.

وأكدت أن المساعدات الدولية تصل إلى مطار هايتي وموضحة أنه بدأ توزيع المياه والمواد الغذائية على سكان هايتي.

وأشارت كلينتون إلى أن هايتي بدأت تشهد أزمة وقود والحكومة لا تستطيع الوصول إلى المخازن في المرفأ الرئيسي في البلاد جراء إصابته بإضرار كبيرة.

XS
SM
MD
LG