Accessibility links

واشنطن تعرب عن قلقها من توقيف أشخاص تظاهروا تضامنا مع الأقباط في مصر


قال مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية اليوم السبت إن الولايات المتحدة الولايات المتحدة قلقة جدا من توقيف أشخاص تظاهروا تضامنا مع الأقباط الذين قتلوا في 6 يناير/كانون الثاني في مصر.

ودعت واشنطن الحكومة المصرية إلى "احترام حقوق كل الذين يعبرون سلميا عن آرائهم السياسية وتطلعاتهم للحرية."

يشار إلى أن الشرطة المصرية كانت قد أخلت اليوم السبت سبيل مجموعة من الناشطين الذين توجهوا إلى مدينة نجع حمادي للتعبير عن تضامنهم مع أسر الأقباط الستة الذين قتلوا في المدينة الواقعة في صعيد مصر في السادس من يناير/كانون الثاني الجاري.

وقد أوقفت الشرطة أمس الجمعة 30 من الناشطين وأصحاب المدونات بعد وصولهم إلى نجع حمادي جنوب القاهرة.

محاكمة المتهمين بالهجوم

وفي هذا السياق، أحيل المتهمون الثلاثة في هجوم نجع حمادي في مصر إلى محكمة أمن طوارئ، وهي محكمة استثنائية أنشئت بموجب قانون الطوارئ.

وقال الأمين العام للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان حافظ أبو سعده إن هذه هي المرة الأولى على الإطلاق التي يحال فيها متهمون في قضايا جنائية طائفية إلى محكمة أمن الدولة العليا طوارئ، ويطبق قانون الطوارئ في هذه القضايا.

وشدد على أنها رسالة تطمين للأقباط تؤكد الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة لهذه القضية.

ووجه النائب العام المصري إلى المتهمين الثلاثة، إضافة إلى اتهامات القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، تهمة الإضرار العمدي بالمصلحة القومية والأمن العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه إلى الخطر. وتصل عقوبة هذه الاتهامات إلى الإعدام.

XS
SM
MD
LG