Accessibility links

logo-print

طارق عزيز يصاب بجلطة نقل على أثرها إلى مستشفى أميركي وذكر أن حالته الصحية حرجة


أصيب النائب السابق لرئيس الوزراء العراقي طارق عزيز بجلطة الجمعة الماضي نقل على أثرها إلى مستشفى أميركي في قاعدة عسكرية شمال بغداد، حيث يرقد في حالة صحية "حرجة"، وفقا لما قاله محاميه بديع عارف الأحد.

وأوضح عارف لوكالة الأنباء الفرنسية خلال اتصال هاتفي من عمان، أن "عزيز أصيب بجلطة الجمعة نقل أثرها إلى مستشفى في القاعدة الأميركية في بلد التي تبعد 70 كيلومترا شمال بغداد.وأكد أن "حالته الصحية حرجة ووضعه غير جيد".

وأضاف "سيقرر الأطباء مصيره اليوم، فأما أن يبقى في المستشفى أو يعود إلى كروبر" حيث يعتقل غرب بغداد. ولم يحدد عارف ما إذا كانت الجلطة في القلب أم بالدماغ.

وكان عزيز أدين للمرة الأولى في مارس/آذار 2009 بالسجن 15 عاما بتهمة ارتكاب "جرائم ضد الإنسانية" في قضية إعدام 42 تاجرا في بغداد العام 1992 بتهمة التلاعب بأسعار المواد الغذائية في وقت كان فيه العراق خاضعا لعقوبات الأمم المتحدة.

كما أصدرت المحكمة في أغسطس/آب 2009، حكما بالسجن سبع سنوات لإدانته بقضية التهجير القسري لجماعات من الأكراد الفيليين الشيعة من محافظتي كركوك وديالى أبان ثمانينات القرن الماضي.
XS
SM
MD
LG