Accessibility links

logo-print

دراسة في واسط تحذر من انتشار النفايات في مدن المحافظة


عزا رحمن يسر مدير بلديات واسط أسباب استمرار انتشار النفايات بشكل كبير في أزقة وأحياء مدن المحافظة إلى ضعف الإمكانيات المادية للدوائر البلدية في المحافظة.

ولفت يسر إلى أن دراسة أعدتها مديريته بالتعاون مع الحكومة المحلية أظهرت أن حجم الإمكانيات المادية واللوجستية للدوائر البلدية لا تتناسب وكمية النفايات المطروحة من قبل الأهالي التي تصل إلى مئات الأطنان، على حد قوله.

وأشار يسر إلى أن الحكومة المحلية أعدت إستراتيجية بهذا الشأن في حال تنفيذها فإنها ستضع حدا لهذه الظاهرة التي تعتبر من الأسباب الرئيسة للتلوث البيئي والصحي.

وتشكل ظاهرة انتشار النفايات في واسط هاجسا مخيفا لسكانها الذين اعتبروها في أحاديث سابقة لـ"راديو سوا" واحدة من الأسباب الرئيسة للإصابة ببعض الأمراض الانتقالية، في حين لم تتمكن الحكومات المحلية التي توالت على إدارة المحافظة من وضع حد لهذه الظاهرة منذ عام 2003، على الرغم من إعلانها عن تنفيذ العشرات من المشاريع الخدمية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في واسط حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG