Accessibility links

مسؤول فلسطيني يتهم إسرائيل بتعمد إحداث انهيارات في القدس جراء الحفريات الأثرية


اتهم أحمد الرويدي مسؤول ملف القدس في الرئاسة الفلسطينية إسرائيل بأنها تعمل على إرهاب الفلسطينيين في القدس وخصوصا في حي السلوان عن طريق إحداث انهيارات متعمدة بفعل الحفريات الأثرية تحت المنازل الفلسطينية.

وقال الرويدي اليوم الثلاثاء للصحافيين "من الواضح أن هذه الحفريات أو الأنفاق أصبحت تشكل خطرا حقيقيا على المسجد الأقصى."

وحذر الرويدي من المساس بالمسجد الأقصى.

وكان جزء من الشارع الرئيسي في بلدة سلوان قد انهار أمس الاثنين مما أحدث حالة من الهلع لدى السكان خصوصا وأنها ليست المرة الأولى التي تحدث فيها انهيارات في المنطقة.

فقد قال مفتي الأراضي الفلسطينية الشيخ محمد حسين في بيان صحافي أمس الاثنين "إن هذه الانهيارات مؤشر واضح على ما يجري في الخفاء من تلك الحفريات التي تشكل خطرا حقيقيا محدقا يتهدد المسجد الأقصى وجدرانه."

بدوره، أوضح الشيخ تيسير التميمي قاضي القضاة في الأراضي الفلسطينية "أن المسجد الأقصى يعاني تشققات وتصدعات خطيرة في جدرانه تنذر بسقوطه إضافة إلى مئات العقارات والمنازل الفلسطينية المجاورة له بفعل الحفريات الإسرائيلية المتواصلة أسفله."

أما محمود الهباش وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية، فقال "ما كان بالإمكان أن يحصل الانهيار الأرضي الجديد في منطقة وادي حلوة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك لولا الحفريات الإسرائيلية المستمرة بهذا المكان والقريب من المسجد الأقصى."
XS
SM
MD
LG