Accessibility links

مسؤول أميركي: جماعة عسكر طيبة قد تشكل خطرا عالميا مماثلا لخطر تنظيم القاعدة


حذر دانيال بنجامين منسق شؤون مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية من خطر جماعة عسكر طيبة التي تتهمها الهند بارتكاب هجمات مومباي عام 2008، في حال قررت أن تنافس تنظيم القاعدة أو أن تحل محله.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن جماعة عسكر طيبة تضم "آلاف الرجال"، موضحا أن اختيار أهدافها السابقة ومنها مومباي والسفارة الأميركية في دكا "يوحي بأنها تنظر إلى الولايات المتحدة على أنها هدف."

وأضاف أن "حزب الله هو المجموعة الوحيدة المماثلة (لها) من حيث الحجم والطموحات."

وتدرج الولايات المتحدة الحزب الشيعي اللبناني على قائمة المنظمات الإرهابية فيما لا يحذو الاتحاد الأوروبي حذوها في ذلك.

تحذيرات غيتس

هذا وكان وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس قد حذر الأربعاء من امتداد العمليات المسلحة من باكستان وأفغانستان إلى منطقة جنوب آسيا بأسرها، مشددا على أهمية تعاون الهند وباكستان فيما بينهما من أجل التصدي للتهديدات المشتركة التي تواجه كلا البلدين.

وأعرب غيتس عن اعتقاده بأن "العمليات المسلحة التي تنفذ تحت مظلة تنظيم القاعدة وباسم عدد من الجماعات لا تهدف إلى إشاعة عدم الاستقرار في أفغانستان أو باكستان فحسب، بل في كافة المنطقة."
XS
SM
MD
LG