Accessibility links

logo-print

تجميد عمليات هدم منازل غير قانونية في القدس الشرقية بسبب وجود مستوطنين


أكدت مصادر إسرائيلية اليوم الخميس أن بلدية القدس قامت منذ مطلع العام الحالي بتجميد خطط هدم المنازل التي بنيت بشكل غير قانوني في القدس الشرقية لتجنب هدم منزل يستخدمه المستوطنون اليهود.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن نائب رئيس بلدية القدس العضو في الحزب الوطني الديني ديفيد حداري قوله إنه تم حاليا تعليق 117 أمرا بهدم منازل في القدس الشرقية.

وقالت الإذاعة إن محكمة إسرائيلية أصدرت أمرا بأن يتم "في مرحلة أولى" إخلاء وسد منافذ مبنى من سبعة أدوار يحتله مستوطنون في حي سلوان العربي وتم تشييده على أرض ذات ملكية خاصة بدون ترخيص.

واعتبر حداري أنه لا يمكن هدم كل شيء في يوم واحد أو حتى في سنة واحده مشيرا إلى أنه لا يوجد سبب في البدء بهدم منزل يسكنه يهود، وإنما الأفضل أن نبدأ بالمباني التي تشكل مصدر الإزعاج الأكبر، على حد قوله.

وأوضح حداري انه تم حاليا تعليق 117 أمرا بهدم منازل في القدس الشرقية، واحد منها فقط يتعلق بمبنى يحتله مستوطنون.

من جهته أعلن عضو المجلس البلدي مئير مرغاليت من حزب ميريتس اليساري المعارض أنه "لا يسعنا سوى الارتياح لإمكانية كسب بعض الوقت وإرجاء هدم منازل عرب".

يذكر أن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ينددان بانتظام بعمليات هدم المنازل الفلسطينية في القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل وضمتها بعد حرب يونيو/ حزيران 1967.

XS
SM
MD
LG