Accessibility links

logo-print

تنافس أميركي روسي في معرض البحرين الدولي للطيران


افتتح ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الخميس معرض البحرين الدولي للطيران الذي ينظم للمرة الأولى في المملكة حيث فرض تنافس أميركي روسي نفسه على العروض الجوية.

ودشن العاهل البحريني، في قاعدة الصخير الجوية التي افتتحت رسميا للمناسبة، المعرض بحضور ملك الأردن عبد الله الثاني، الذي وصل إلى المنامة الخميس والنائب الأول لرئيس الوزراء الروسي فيكتور زوبكوف.

وتشارك في هذا المعرض الأول من نوعه في المملكة حوالي 40 شركة بينها شركات طيران كبرى في طليعتها "أيرباص" و"بوينغ" و"بي أي اي سيستمز" و"بلينهام كابيتال" و"سيسنا" و"لوكهيد مارتن" و"رولز رويس" و"سوخوي" التي تشارك بمقاتلتها "سوخوي 27".

وافتتحت مقاتلات "أف 16" تابعة لسلاح الجو الملكي البحريني العروض الجوية التي شاركت فيها مقاتلات "رافال" الفرنسية و"هوك" التابعة لفريق الصقور السعودي وفريق النسور الأردني.

إلا أن التنافس الأميركي الروسي فرض نفسه على أجواء المعرض إذ قدمت مقاتلتان أميركية وروسية عروضا جوية تضمنت تحليقا عموديا ومناورات حادة وهبوطا حادا قبل أن تنهي المقاتلة الأميركية "أف 18 هورنت" استعراضها بملامسة المدرج والتحليق من جديد.

وحبست مقاتلة "سوخوي 27" الروسية أنفاس المشاهدين من الثواني الأولى لإقلاعها إذ قامت بمناورة هبوط بزاوية ضيقة قبل أن توالي مناورات التسلق العمودي والاستدارة الكاملة للطائرة والوقوف شبه العمودي في الجو والاستدارة الحادة.

وكانت هذه الطائرة قد وصلت البحرين الأربعاء بعد أن سمحت إيران لها بعبور المجال الجوي الإيراني إثر منعها مرتين من المرور، وفق ما أفاد دبلوماسي روسي لوكالة الصحافة الفرنسية.

ودشنت شركة طيران الخليج أولى الصفقات في هذا المعرض حيث أعلنت عن توقيع عقد مع شركة "امبراير" البرازيلية لاستئجار طائرتين من طراز "اي 170" لمدة ثلاث سنوات ستخصص للرحلات الإقليمية في منطقة الخليج والعراق.

من جهتها، أعلنت شركة الخطوط الجوية اليمنية عن توقيع اتفاق مع شركة أيرباص لشراء عشر طائرات من طراز "أيرباص 320" في صفقة بلغت قيمتها 700 مليون دولار أميركي.

وقال رئيس اللجنة المنظمة للمعرض الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة للصحافيين قبيل افتتاح المعرض إن "المعرض شهد إقبالا من الشركات والجمهور بشكل فاق توقعاتنا".

وأضاف أن "هناك مردودا اقتصاديا كبيرا وراء تنظيم هذا المعرض ينسجم مع التوجهات الاقتصادية الحالية في البحرين".

من جهته، توقع طلال الزين الرئيس التنفيذي لشركة "ممتلكات" التي تدير أصولا حكومية أن "يسهم تنظيم المعرض في حقن الاقتصاد البحريني بمكاسب جديدة".

ولم يعط الزين أي رقم متوقع أو تقريبي، لكنه أوضح أنه "بعد انتهاء المعرض سنكون قادرين على تحديد حجم مساهمة المعرض في الاقتصاد الوطني".

وهذا المعرض هو الأول من نوعه الذي تنظمه البحرين بالتعاون مع معرض فارنبورو الدولي في بريطانيا.

وسيتم تنظيمه كل عامين.
XS
SM
MD
LG