Accessibility links

logo-print

اليمن تجري تعديلات على نظام منح تأشيرات الدخول وواشنطن تحث السعودية على دعم صنعاء


أعلنت السلطات اليمنية اليوم الخميس أنها ستتوقف عن منح تأشيرات الدخول للمسافرين الأجانب من خلال المطارات وذلك لمنع تسلل الإرهابيين إلى البلاد بعد محاولة الهجوم الفاشلة على طائرة أميركية التي نفذها شاب نيجيري يشتبه في تلقيه تدريبات في اليمن.

وقالت السلطات اليمنية إن هذا الإجراء يستهدف بالخصوص المسافرين القادمين من دول غربية ومن بينها الولايات المتحدة.

وقال وزير الخارجية اليمنية أبو بكر القربي في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست إن حكومة صنعاء طلبت من جميع معاهد اللغة العربية في اليمن بتقديم معلومات عن الطلبة الأجانب.

وأضاف القربي أن "التعاون في مكافحة الإرهاب مع الولايات المتحدة تحسن بعد وصول إدارة أوباما إلى السلطة، إلا أن أجهزة الاستخبارات الأميركية لا تقوم بتبادل المعلومات بالشكل الكافي لاسيما تلك التي كان من الممكن أن تمنع هجمات مثل محاولة الهجوم الفاشلة في يوم عيد الميلاد التي فشلت بسبب خلل في القنبلة ذاتها".

وكان شاب نيجيري يدعى عمر فاروق عبد المطلب (23 عاما) قد حاول تفجير طائرة مدنية أميركية في 25 ديسمبر/كانون الأول الماضي عقب وصولها إلى مدينة ديترويت قادمة من أمستردام وهو ما أثار ردود فعل غاضبة في الولايات المتحدة لاسيما وأن الاستخبارات الأميركية حصلت على معلومات من والد الشاب حول تغير سلوكياته بشكل مريب وأخرى من اليمن حول نية تنظيم القاعدة استخدام شاب نيجيري لشن هجوم.

XS
SM
MD
LG