Accessibility links

جنرال: عدد القوات الأميركية في هايتي سيصل إلى 20 ألفا بنهاية الأسبوع الجاري


قال قائد القيادة الأميركية الجنوبية الجنرال دوغلاس فرايزر يوم الخميس إن دفعة جديدة من قوات بلاده ستصل إلى هايتي نهاية الأسبوع الجاري للمشاركة في المهام الإنسانية التي تنفذها القوات الأميركية في المناطق المنكوبة.

وأضاف الجنرال أن نحو أربعة آلاف جندي سيصلون الأحد المقبل إلى هايتي، مما يرفع عدد القوات الأميركية المنتشرة فيها وقرب سواحلها إلى نحو 20 ألفا.

وتتكون التعزيزات العسكرية المذكورة من وحدة تدخل برمائية وعناصر الفرقة 24 من مشاة البحرية "المارينز" التي تتخذ من ولاية نورث كارولينا مقرا لها.

وستسمح الوحدة البرمائية بتحسين عملية تزويد المعدات والاحتياجات ذات الطابع الإنساني، فيما سيشارك المارينز في توفير امن عمليات نقل المساعدات.

يشار إلى أن نحو 2600 جندي أميركي ينتشرون على الأرض حاليا، فيما يتمركز غالبية المتبقين في السفن والبوارج الأميركية الراسية قرب سواحل هايتي.

ترحيب حكومي بالجهود الأميركية

ومن جهتها، اعتبرت حكومة هايتي إن وجود القوات الأميركية على اراضيها بهدف تقديم المساعدات والاغاثة أمر مرحب به.

وأشار رئيس هايتي رينيه بريفال في تصريحات لصحيفة Liberation الفرنسية إلى أن هايتي ليست تحت وصاية الدول الأخرى التي تساعد ضحايا الزلزال.

وبدوره، قال رئيس الوزراء "جين ماكس بيليرايف" في تصريحات لإذاعة RTL من بورت أو برنس، إن القوات الأميركية موجودة في بلاده بناء على طلب من حكومة هايتي، وأن مهمتها تنحصر في المساعدة في الشؤون الإنسانية والاحتياجات الأمنية.
XS
SM
MD
LG