Accessibility links

استمرار الجدل حول قرارات هيئة المساءلة والعدالة


يتواصل الجدل بين القوى السياسية بشأن قرارات هيئة المساءلة والعدالة باستبعاد شخصيات وكيانات سياسية من الانتخابات التشريعية القادمة.

النائب عن جبهة التوافق العراقية هاشم الطائي أعرب عن أمله بعودة بعض الأسماء التي استبعدت عن الانتخابات المقبلة من خلال هيئة التمييز القضائية التي صوت عليها مجلس النواب في وقت سابق، مشيرا إلى وجود دعم أميركي للقوائم المتضررة من المساءلة والعدالة.

إلى ذلك، رحبت النائبة عن الكتلة الصدرية بلقيس كولي بقرارات الهيئة التي وصفتها بأنها استندت على حقائق وأدلة تثبت إدانة من تم إبعادهم عن المشاركة بالانتخابات بمجاهرتهم العلنية بالانتماء لأفكار البعث والصداميين بحسب تعبيرها.

وفي الوقت الذي صوت فيه مجلس النواب العراقي على تشكيل هيئة تمييز من قضاة وقانونيين للنظر بقرارات المساءلة والعدالة، كان نائب الرئيس الأميركي جوزيف بايدن، ووفقا لبيان صدر عن مكتب رئيس البرلمان العراقي إياد السامرائي، اقترح أن تكون عملية الاجتثاث بعد الانتخابات لا قبلها.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG