Accessibility links

ميركل تلتقي كرزاي الأسبوع المقبل وتؤكد تعجيل ألمانيا في تدريب القوات الأفغانية


أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم السبت أن ألمانيا ستعجّل في تدريب قوات الأمن الأفغانية وستركز على هذه المهمة، وذلك قبل خمسة أيام من مؤتمر لندن حول أفغانستان.

وقالت ميركل في رسالة فيديو بثت اليوم السبت على الانترنت إن ألمانيا تنشط خصوصا في شمال أفغانستان حيث ستقوم بمهمة التدريب بشكل مركز وأسرع من الماضي.

ولم تشر ميركل إلى احتمال زيادة عديد الكتيبة الألمانية في أفغانستان بعدما أكدت مرارا أنها لن تتخذ قرارا قبل المؤتمر حول أفغانستان الذي يمثل ألمانيا فيه وزير الخارجية غيدو فسترفيلي.

غير أن وزير الدفاع الألماني كارل تيودور تسو غوتنبرغ أعلن في مقابلة صحافية تنشر يوم الاثنين المقبل أنه سيقدم قبل اجتماع لندن رقما عمليا لزيادة محتملة في المشاركة الألمانية بالقوات، لكنه ربط هذه الزيادة المحتملة في المشاركة الألمانية العسكرية بالنتائج التي سيحققها مؤتمر لندن.

في المقابل، أكد وزير الخارجية الأفغانية رانجين دادفار سبانتا لصحيفة تاغيس شبيغل التي تصدر في برلين ضرورة "تعزيز تأهيل العسكريين والشرطيين وذلك في مجالي التدريب والتسليح".

وأضاف "لم آت إلى أوروبا لطلب مزيد من الجنود لكننا نتطلع إلى تحمل المسؤولية الكاملة في كل الولايات بحلول 2015 بما يتيح لحلفائنا الموجودين في أفغانستان العودة إلى بلدانهم".

يشار إلى أنه من المقرر أن تلتقي ميركل يومي الثلاثاء والأربعاء الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في برلين سعيا لإيجاد طريقة أفضل لتنسيق الجهود الأفغانية والدولية.

XS
SM
MD
LG