Accessibility links

logo-print

أوباما يهاجم قرار قضاة المحكمة العليا الأخير ويصفه بالضربة في صميم الديموقراطية


هاجم الرئيس باراك أوباما السبت قضاة المحكمة العليا الذين سمحوا يوم الخميس الماضي للشركات الخاصة بتمويل إعلانات لصالح مرشحين أو ضدهم، ودعا الأميركيين إلى الحكم على هذا القرار.

وقال الرئيس الاميركي في رسالته الإذاعية الأسبوعية "إن هذا القرار يوجه ضربة إلى صميم الديموقراطية في البلاد، معتبرا أن أعلى هيئة قضائية في البلاد أطاحت بأكثر من قرن من القوانين بإعلانها هذا القرار.

وأضاف أوباما أن هذا القرار يفتح الباب أمام ضخ كميات غير محدودة من أموال المجموعات الضاغطة ويعطي المجموعات الضاغطة القدرة لصرف الملايين على الإعلانات لإقناع الناخبين بالتصويت في الاتجاه الذي يريدون أو بمعاقبة من لا يريدون.

وتابع أوباما أن هذا يعني أن أي مسؤول يتجرأ على معارضة مجموعات الضغط هذه والدفاع عن الأميركيين يمكن أن يجد نفسه معرضا للهجوم خلال الانتخابات، حتى الشركات الأجنبية بات بإمكانها المشاركة في تمويل الحملات الانتخابية.

وقال أوباما أيضا إنه أخر شيء كان يمكن أن نكون بحاجة إليه هو زيادة نفوذ اللوبيات في واشنطن، واعدا بالعمل على التصدي له على مستوى الكونغرس.

يشار إلى أن المحكمة العليا أطاحت يوم الخميس الماضي بتشريع متبع منذ عقدين من الزمن ويقضي بمنع الشركات الخاصة من تمويل الإعلانات الانتخابية سواء لصالح مرشح أو ضده.

XS
SM
MD
LG