Accessibility links

logo-print

إسرائيل ترفض طلبا بلجيكيا بدخول قطاع غزة مخافة اعطاء الشرعية لحركة حماس


رفضت وزارة الخارجية الإسرائيلية طلبا من وزير التنمية الدولية البلجيكي تشارلز مايكل بالدخول إلى قطاع غزة مخافة أن تعطي هذه الزيارة شرعية لحركة حماس، كما ذكرت صحيفة جيروسليم بوست اليوم الاثنين.

وقالت الصحيفة إن نائب وزير الخارجية الإسرائيلية داني أيالون أبلغ الوزير البلجيكي بأن إسرائيل لا تستطيع السماح له بهذه الزيارة.

ونسبت إلى أيالون قوله إن أي مساعدات إنسانية تأمل بلجيكا في نقلها إلى حماس سوف يتم استخدامها في نهاية المطاف من جانب إرهابيين ولن تصل إلى من يحتاجونها، على حد قول المسؤول الإسرائيلي.

ومن جانبه، عبر الوزير البلجيكي عن استيائه من رفض الحكومة الإسرائيلية لطلبه بالدخول إلى غزة مؤكدا أنه "ليس من الطبيعي أن يتم منع وزير من الدخول إلى غزة بينما تقوم بلده بتمويل مشروعات هناك".

وقالت الصحيفة إن حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو تبنت سياسة غير معلنة بعدم السماح لمسؤولين سياسيين كبار بالدخول إلى قطاع غزة عبر إسرائيل مخافة أن يتم النظر إلى ذلك على أنه اعتراف بشرعية حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007.

وكانت إسرائيل قد رفضت عدة مطالب سابقة من مسؤولين أوروبيين من بينهم وزير الخارجية الأيرلندية مايكل مارتن الذي أبلغ لجنة برلمانية في بلاده بأن الدولة العبرية قد رفضت السماح له بزيارة غزة.

وبحسب الصحيفة، فقد رفضت حكومة نتانياهو من قبل طلبات مماثلة من وزير الخارجية الفرنسية بيرنار كوتشنير ووزير خارجية تركيا أحمد داود أوغلو.

وكانت الحكومة الإسرائيلية السابقة قد سمحت بزيارات للقطاع قام بها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ومفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي آنذاك خافيير سولانا ووزير الخارجية النرويجية جوناس غار ستور والسيناتور الأميركي جون كيري.
XS
SM
MD
LG