Accessibility links

منظمة حقوقية تدعو مصر لإلغاء قانون الطوارئ وليبيا لإطلاق سراح المعتقلين السياسيين


دعت منظمة هيومان رايتس واتش المعنية بمراقبة حقوق الإنسان السلطات المصرية إلى تنفيذ جميع الوعود التي قطتعها، بما فيها إلغاء قانون الطوارئ المعمول به منذ اغتيال الرئيس السابق أنور السادات عام 1981، كما دعت ليبيا إلى إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين.

عام من الانتهاكات الخطيرة

وقالت سارة لي وطسون مديرة برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة في لقاء مع "راديو سوا" بعد الكشف عن تقرير خاص تحت عنوان: "مصر وليبيا، عام من الانتهاكات الخطيرة"، إن ثمة تجاوزات كثيرة في مصر تحت ذريعة قانون الطوارئ. وأضافت: "تم تسجيل عدد من الاعتقالات والاحتجازات في مصر استهدفت كتابا ومدونين وصحافيين ينقلون الأخبار، وهذا أمر مؤسف لأن من حق الشعب معرفة ما يحدث في بلده والتعبير عن آرائه، وهذا حق لا تعترف به السلطات وتواصل فرض حالة الطوارئ وهو قانون يحرم المصريين من الحرية ويعرضهم إلى الاعتقالات التعسفية، وقد ناشدنا الحكومة تنفيذ تعهداتها وإلغاء قانون الطوارئ الذي يؤدي إلى شعور المصريين بعدم الراحة ويعرض الجميع إلى الاعتقال التعسفي."

أوضاع حقوق الإنسان في ليبيا

أما عن الأوضاع في ليبيا، فقالت سارة لي وطسون لـ"راديو سوا": "أوضاع حقوق الإنسان في ليبيا كئيبة للغاية في غياب الحق في التعبير وتشكيل الجمعيات المدنية لأن الحكومة تسيطر بشكل شبه كلي على كل شيء ، ويخشى جميع الليبيين من السلطات، لكن مع ذلك، شهدنا تطورات إيجابية تبشر بحدوث تغيرات إيجابية، مع بروز صحافيتين مستقلتين، تنتقدان أداء الحكومة."

حقوق المرأة الكويتية

وأعربت بيريانكا موتاتارفي الباحثة في قسم حقوق المرأة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التابع لمنظمة هيومان رايتس ووتش عن أملها أن يشهد العام الحالي تطورا إيجابيا في مجال حقوق المرأة الكويتية، وقالت في حديث مع "راديو سوا":
XS
SM
MD
LG