Accessibility links

شكوك حول علاقة الاحتباس الحراري بالكوارث الطبيعية


ذكرت صحيفة صنداي تايمز البريطانية أن المجموعة الحكومية للخبراء حول تقويم المناخ ستعيد النظر في النتائج المستخلصة بشأن الاحتباس الحراري الذي سيزيد من تفاقم حدة الكوارث الطبيعية، وذلك بعد بروز شكوك حول هذه النتائج.

واقر الهندي راجندرا بشاوري رئيس المجموعة الحكومية للخبراء التي نالت جائزة نوبل للسلام العام 2007 بان نتائج التقرير التي تفيد أن ثلوج جبال "الهملايا "قد تذوب بحلول العام 2035 وربما قبل ذلك يعد خطأ مؤسفا.

ومعلوم أن هذا التقرير الرابع والذي يقع في 938 صفحة يؤكد أيضا ارتباط الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والأعاصير بالاحتباس الحراري. وأكدت صنداي تايمز أن النتائج هذه استندت إلى دراسة لم تخضع لبحث نقدي من جانب علماء المجموعة.

وابدي خبيران على الأقل شكوكا حول هذه النتائج ، وأوردت ملاحظة في الدراسة التي نشرت العام 2008 أنه "لا دليل كافيا لإقامة صلة بين الاحتباس الحراري والكوارث الطبيعية".

وأشار البروفسور جان باسكال فان بيرسيلي، الخبير المناخي في جامعة لوفان الكاثوليكية في بلجيكا ونائب رئيس مجموعة الخبراء للصحيفة البريطانية أنه ستتم إعادة النظر في عناصر الأدلة.
XS
SM
MD
LG