Accessibility links

logo-print

حامد كرزاي يدعو إلى إعادة تأهيل أعضاء حركة طالبان تمهيدا لتسوية النزاع الأفغاني


عقد الرئيس الافغاني حامد كرزاي وزعماء اقليميون وممثلون عن دول التحالف، التي تحارب حركة طالبان بقيادة الولايات المتحده، محادثات في تركيا في محاولة لارساء أرضية لمؤتمر لندن حول أفغانستان، وقال إن اجتماع لندن سيوفر فرصة للحكومة الأفغانيه لتقديم خططها لتسوية النزاع.

وأضاف كرزاي: "ينبغي إعادة ضم وتأهيل أولئك الاعضاء من حركة طالبان الذين ليسوا جزءا من الشبكات الارهابيه ومن ابناء التراب الافغاني وهم آلاف وآلاف ينبغي الترحيب بعودتهم وضمهم."

ويقول الدبلوماسيون ان الاجتماع سمح للمشاركين بفرصة التوجه الى مؤتمر لندن بصوت واحد. فقد اقر المشاركون اعلانا مشتركا اكد اهمية الحلول والسياسات الاقليميه في تطوير استراتيجية فعالة لاحلال السلام في افغانستان.

وقال عبد الله غول رئيس تركيا الدولة المضيفه للاجتماع: "ينبغي كسب قلوب وعقول الشعب ولا يمكن القتال وحسب، كما ينبغي اعداد جيش افغاني مدرب جيدا ومدعم بمعدات جيده ويمثل كل الشعب.

وعلى المنطقة ان تتولى بنفسها مواجهة مشكلاتها." وقال الرئيس الافغاني حامد كرزاي ان هذه الاستراتيجيه ستقدم للحكومات الغربيه في مؤتمر لندن.

قادة طالبان وقائمة العقوبات

هذا وقد أعلنت الأمم المتحدة الثلاثاء أن لجنة تابعة لمجلس الأمن الدولي شطبت أسماء خمسة من قادة حركة طالبان من قائمة الأشخاص الذي يخضعون لعقوبات.

وأفاد البيان الصادر عن المنظمة الدولية بأن القرار اتُخذ يوم الاثنين وأن عناصر طالبان الخمسة باتوا معفيين من منع للسفر وتجميد حساباتهم البنكية.

ويأتي هذا الاعلان في الوقت الذي يطالب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي المجتمع الدولي بإزالة أسماء بعض قادة طالبان من بعض قوائم العقوبات الدولية.

XS
SM
MD
LG