Accessibility links

logo-print

حملة واسعة في البصرة للتخلص من ربع مليون كلب سائب


أعلن المستشفى البيطري في محافظة البصرة إطلاق حملة لإبادة آلاف الكلاب السائبة المنتشرة في معظم المناطق السكنية والتي يقارب عددها نحو ربع مليون كلب.

وقال مدير المستشفى الدكتور مشتاق عبد المهدي أن الحملة التي تمولها وتشرف على تنفيذها الحكومة المحلية تهدف إلى الحد من انتشار مرض داء الكلب.

وأضاف أن الكلاب السائبة أدت لوفاة عدد من الأطفال، لافتا إلى أن حملة التخلص منها "شملت حتى الآن المستشفيات الحكومية والأهلية وعددا من المدارس ومراكز الشرطة".

وأكد عبد المهدي أن مرض داء الكلب تحول إلى وباء في محافظة البصرة وتضرر منه ليس الإنسان فقط بل حتى الحيوانات الحقلية، وأن الفرق البيطرية تمكنت حتى الآن من التخلص من العديد من الكلاب السائبة بواسطة السموم ضمن الحملة التي تعد الأولى من نوعها منذ أكثر من عامين.

يذكر أن الحكومة المحلية قامت في العام الماضي بتخصيص أكثر من 38 مليون دينار للقيام بالحملة التي أعلن عن تنفيذها في الوقت الذي تصاعدت فيه وتيرة شكاوى الأهالي من جراء انتشار الكلاب المسعورة في مناطقهم السكنية.

تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG