Accessibility links

كايسي يقول إن واشنطن قدمت المشورة لليمن ودربت قواتها على محاربة تنظيم القاعدة


قال الجنرال جورج كايسي، رئيس أركان القوات البرية الأميركية الخميس إنه يتعين على القوات الأميركية التزام التكتم عندما تقدم الدعم لدول أخرى كما هو الحال مع اليمن في حربها ضد القاعدة.

وقال الجنرال كايسي في كلمة ألقاها أمام معهد بروكنغز انستيتوشن في واشنطن إن "ما يتعين علينا تحسينه هو كيفية تقديم الدعم للبلدان التي تحتاج إلينا، ولكنها لا ترغب بالضرورة أن يتم الإعلان عن ذلك".

وأضاف "أعتقد أن النجاح الذي حققناه أخيرا في اليمن يبين السبيل إلى ذلك. ولكن مجددا، علينا أن نتوخى الحذر وألا نظن أن بوسعنا الذهاب إلى هناك وحل مشكلات العالم أجمع".

وتأتي هذه التصريحات في حين أكد مسؤولون أميركيون لصحيفة واشنطن بوست أن واشنطن مشاركة في العمليات السرية الجارية مع القوات اليمنية في مواجهة القاعدة.

وقال الجنرال كايسي "كنت في السعودية الأسبوع الماضي وقيل لي - وهذه وجهة نظر المسؤولين السعوديين - إنه ليس من المستحسن التواجد على الأرض في اليمن لأن ذلك سيجتذب المزيد من الجهاديين وقد يؤلب القبائل ضدنا".

وكان وزير الخارجية اليمنية أبو بكر القربي قد قال الأسبوع الماضي إن تواجد قوات أجنبية في بلاده سيؤثر سلبا على جهودها في مكافحة الإرهاب.

من ناحية أخرى، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية الأربعاء أن واشنطن قدمت مساعدة مالية والمشورة ودربت القوات في اليمن، وأنها ستستجيب لمطالب صنعاء إذا طلبت المزيد من الدعم.

وقالت واشنطن بوست إنه تم نشر العشرات من الجنود الأميركيين من قيادة العمليات الخاصة المشتركة وأن الأميركيين زودوا اليمن بالمعلومات الاستخباراتية الحساسة التي ساعدت على تحديد موقع وقتل ستة من أصل 15 من قادة القاعدة في المنطقة.
XS
SM
MD
LG