Accessibility links

logo-print

أنباء عن موافقة نتانياهو على مقترح أميركي جديد لاستئناف مفاوضات السلام


قالت مصادر إسرائيلية إن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو وافق على مقترح أميركي جديد لاستئناف مفاوضات السلام العالقة منذ أكثر من عام، يتضمن إطلاق سراح مئات السجناء الفلسطينيين التابعين لحركة فتح في الضفة الغربية في بادرة إسرائيلية لإثبات حسن النية.

وقالت صحيفة هآرتس في عددها الصادر اليوم الجمعة نقلا عن مصادر مقربة من حكومة تل أبيب لم تسمها، إن الموقف الإسرائيلي الجديد جاء بعد اللقاء الذي جمع رئيس الحكومة مع المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل في تل أبيب يوم الأحد الماضي، مضيفة انه يأتي في إطار مقترح جديد تقدمت بها الإدارة الأميركية للتقريب بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وأضافت المصادر إن المقترح يتضمن إجراء مفاوضات تهدف إلى تقريب وجهات النظر يلعب فيها ميتشل دور الوسيط لنقل المواقف بين رام الله وتل أبيب، مشيرة إلى أنها ستكون شبيهة بالمفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل وسوريا التي لعبت فيها تركيا دور الوسيط.

ويتفق الطرفان، في إطار المقترح أيضا، على إجراء اجتماعات منخفضة المستوى بين الجانبين في مرحلة لاحقة لتقييم إمكانية استئناف مفاوضات السلام بتمثيل أعلى.

وينص المتقرح الأميركي على أن تبادر إسرائيل بإظهار حسن النية وتسهل حركة الفلسطينيين بين أرجاء الضفة الغربية.

وأوضحت المصادر الإسرائيلية إن السجناء الفلسطينيين المشار إليهم هم من الذين قضوا معظم مدة سجنهم.

وقالت الصحيفة إن نتانياهو وافق على الخطة الأميركية الجديدة بشرط أن تلتزم السلطة الفلسطينية ببنودها، وذلك فيما ابلغ رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس المبعوث الأميركي انه يعتزم بحث المقترح من غير أن يعط ردا بالرفض أو القبول.
XS
SM
MD
LG