Accessibility links

logo-print

فرياد راوندوزي يحذر من مخطط للإطاحة بالنظام الجديد في العراق


استبعد عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن كتلة التحالف الكردستاني فرياد راوندوزي توقف أعمال العنف على المدى المنظور، لوجود نوايا من قبل دول إقليمية للإطاحة بالنظام الجديد في العراق، على حد قوله.

وقال راوندوزي في حديث لـ"راديو سوا" إنه لا يتوقع أن تتوقف العمليات "الإرهابية" بمجرد تحسن الوضع الأمني، مشيرا إلى أنه يعتقد بأن تلك العمليات سوف تستمر في المستقبل القريب والبعيد، "لوجود مخطط للإطاحة بالنظام الجديد في العراق".

وأكد راوندوزي استمرار تبني تلك الدول للجماعات المسلحة التي نفذت هجماتها بالسيارات المفخخة فضلا عن دعمها لوجستيا وتدريب عناصرها داخل أراضيها.

ومضى راوندوزي إلى القول إن هنالك نظرة سلبية تجاه النظام الجديد في العراق "من الدول التي تدعم الإرهابيين وتنظيم القاعدة وبالرغم من الجهود الدبلوماسية فإن هذه الدول لم تغير وجهة نظرها تجاه العراق الجديد".

ورجح راوندوزي عدم تأثر العملية السياسية أو الانتخابية في العراق جراء أعمال العنف الأخيرة التي أثارت شكوكا بقدرة قوات الأمن العراقية في تولي الملف الأمني.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG